باحث روسي: العسكر اتخذ القرارات الاخيرة للمساومة مع الاخوان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588004/

اعتبر فلاديمير أحمدوف كبير الباحثين في معهد الاستشراق بموسكو  في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الوضع في مصر خطير جدا بسبب عدم توافق القوى الرئيسية، وما يحدث حاليا في مصر هو صراع بين معسكرين اساسيين.

اعتبر فلاديمير أحمدوف كبير الباحثين في معهد الاستشراق موسكو  في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الوضع في مصر خطير جدا بسبب عدم توافق القوى الرئيسية، وما يحدث حاليا في مصر هو صراع بين معسكرين اساسيين.

وقال ان العسكر والاخوان المسلمين يريدون نهاية مسيرة الثورة ويعتقدون انها وصلت الى نهايتها بينما توجد قوى في المعسكر الآخر (الثورة) مثل حركة 16 ابريل وبعض المثقفين الذين لا يعتقدون ان الثورة انتهت ويريدون استمرارها حتى تحقيق اهدافها، و"هم لا يريدون لا الحكم العسكري ولا الاسلامي في مصر".

واشار الى انه لا يوجد توافق بين العسكر والاخوان حتى الآن والدليل هو القرارات التي اتخذها المجلس العسكري مؤخرا بهدف كسب اوراق يستخدمها للمساومة مع الاخوان.

واضاف ان عدم التوافق بين العسكر والاخوان المسلمين سيضر بمصالح الولايات المتحدة.

للمزيد يمكنكم مشاهدة تسجيل الحديث

الأزمة اليمنية