عشرات آلاف المصريين يتوافدون الى ميدان التحرير استعدادا لـ"مليونية الشرعية"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/588002/

إستمر عشرات الآلاف من المصريين بالتوافد مساء الخميس 21 يونيو/حزيران الى ميدان التحرير وسط القاهرة استعدادا لـ"مليونية الشرعية" احتجاجا على الإعلان الدستوري المكمل، وللمطالبة بتسليم السلطة كاملة للرئيس المنتخب في نهاية شهر يونيو الجاري. فيما اكدت لجنة الانتخابات الرئاسية ان نتائج الانتخابات ستعلن الاحد.

إستمر عشرات الآلاف من المصريين بالتوافد مساء الخميس 21 يونيو/حزيران الى ميدان التحرير وسط القاهرة استعدادا لـ"مليونية الشرعية" احتجاجا على الإعلان الدستوري المكمل، وللمطالبة بتسليم السلطة كاملة للرئيس المنتخب في نهاية شهر يونيو الجاري.

ومنهم من نزل من أجل الضغط على اللجنة العليا للانتخابات، خاصة بعد قرار تأجيل إعلان النتيجة حتى يوم الاحد، والبعض الآخر نزل احتجاجا على "الإعلان الدستوري المكمل" الذي أصدره المجلس العسكري منذ أيام وقلص من خلاله سلطات رئيس الجمهورية القادم، بينما نزل البعض الأخر استعدادا للاحتفال بـ"فوز" محمد مرسي أو البقاء في الميدان حتى إعلان النتيجة، أو حتى يفي المجلس العسكري بوعده بتسليم السلطة في نهاية يونيو.

وردد المتظاهرون من الإخوان، وحركة ثوار بلا تيار، وبعض من شباب الألتراس وحركة 6 إبريل وغيرها هتافات ضد حكم المحكمة الدستورية العليا بحل مجلس الشعب والمجلس العسكري من بينها: "مجلس عسكري باطل" و"القضاء المصري باطل" و"لا دستور ولا إعلان .. الثورة لسه في الميدان"، وطالبوا بعودة مجلس الشعب للانعقاد، وممارسة دوره كسلطة تشريعية منتخبة، وأن يحلف الرئيس الجديد اليمين الدستورية أمام المجلس.

ولم تخلو المظاهرات من احتفالات بما أعلنته حملة محمد مرسى بفوزه برئاسة الجمهورية، حيث أطلق البعض الألعاب النارية في سماء الميدان، مرددين هتاف: "يا مشير قول الحق مرسي رئيسك ولا لأ"، بينما طافت إحدى السيارات عليها مكبرات صوت تبث الأغاني الوطنية التي رددها معها مئات المتظاهرين.

وقام شباب جماعة الإخوان بنصب خيمة مجمعة، ناحية المتحف المصري من جهة ميدان التحرير، يبلغ طولها 60 مترا كما انتشرت الخيام، أمام مجمع التحرير وفي منتصف الميدان، ووصلت أعداد الخيام داخل ميدان التحرير إلى حوالي 250 خيمة و40 بجوار مسجد عمر مكرم، و30 خيمة بجوار مجمع التحرير بينما افترش باقي المتظاهرين الأرض خلف مجمع التحرير من ناحية مسجد عمر مكرم.

الى ذلك اكد الامين العام للجنة الانتخابات الرئاسية في مصر، المستشار حاتم بجاتو مساء الخميس ان نتائج الانتخابات ستعلن يوم الاحد المقبل.

هذا واعتبر الناشط السياسي عادل كبيش في حديث لقناة "روسيا اليوم" من واشنطن انه "من الواضح خطورة الوضع"، مضيفا انه ان صحت الانباء عن وجود مساومات سياسية داخلية فان "ذلك يدل على طول المشوار وعدم الاستقرار في البلاد لان معنى المساومة هو حلول نصفية".

المصدر: وكالات