نائب لافروف: لقاء الخبراء في اسطنبول حول ايران سيوسع قاعدة التفاهم المشترك لحل المشكلة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587924/

اعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ان اللقاء المقبل حول الملف النووي الايراني الذي سيعقد يوم 3 يوليو/تموز في اسطنبول على مستوى الخبراء التقنيين سيوسع قاعدة التفاهم المشترك للمضي قدما في تسوية المشكلة.

اعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ان اللقاء المقبل حول الملف النووي الايراني الذي سيعقد يوم 3 يوليو/تموز في اسطنبول على مستوى الخبراء التقنيين سيوسع قاعدة التفاهم المشترك للمضي قدما في تسوية المشكلة.

واوضح ريابكوف في حديث صحفي يوم الاربعاء 20 يونيو/حزيران ان "هذا يعني انه سينظر بعمق اكثر، عما كان عليه خلال المحادثات في موسكو، الى تفاصيل تلك العروض والآراء، التي تبادلتها الاطراف في بغداد واستمر تطويرها وتوضيحها وتدقيقها في موسكو".

وشدد على ان "اساس المشكلة، التي تواجهها اطراف هذه المحادثات، في الكثير منها، يعزو لصعوبة توافق مواقف الاطراف بسبب اختلاف وجهات النظر والمواقف بالنسبة الى مسائل بعينها. ولتسهيل البحث عن نهج مشترك مقبول الى الامام يجب ان يفهم الجميع بالتساوي كل شيء. بالاضافة الى توافق فهم التفاصيل التقنية للعروض المقدمة".

واعتبر المسؤول الروسي ان "اضاعة الوقت خلال مرحلة المفاوضات ممكن، ولكن هذا غير بناء، اذ عندما تدرس خلال المفاوضات المواقف وسبل تقريبها يتم الحديث بشكل عام اكثر"، مشيرا الى ضرورة وجود "تحليل خاص ومعرفة مهنية كافية، بما فيه في المجال النووي والذرة السلمية، لكي يتم فهم ذلك.. وهنا يكمن اساس لقاء الخبراء التقنيين هذا. اذ نأمل انه سيسمح بتوسيع قاعدة التفاهم المشترك من اجل الخطوة التالية".

واكد انه "فيما يتعلق بالنهج الروسي فان العروض التي قدمناها، اعني قبل كل شيء، المبادرة التي طرحها فلاديمير بوتين في مقالته "روسيا والعالم الحديث" وخطة سيرغي لافروف حول التسوية باعتماد اسس مبادئ المراحل والتنسيق، كل هذه الامور مجتمعة تشكل قاعدة للاتفاقيات، حسب وجهة نظرنا".

وقال ريابكوف ان "هذه العروض تبقى، وندعو المشاركين في المحادثات، اي الجانب الايراني واطراف "السداسية"، الانتباه اكثر الى هذه العروض، وذلك مهم لكي ينتبهوا ان روسيا تعمل هنا بشفافية مطلقة بصفتها مشاركة في "السداسية" وتعمل على حل مسألة مشتركة وبالتحديد من اجل تسوية الملف الايراني".

وختم نائب وزير الخارجية الروسي قائلا: "نحن لا نملي على احد اي شيء، نحن نعرض استخدام هذه الآراء والاعتماد عليها خلال الحوارات القادمة".

المصدر: وكالة "ايتار-تاس"

فيسبوك 12مليون