الصحافة الروسية تطلق مدافعها على منتخب البلاد الكروي

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587762/

صبت الصحافة الروسية يوم الإثنين 18 يونيو/ حزيران، جام غضبها على منتخب البلاد لكرة القدم ومديره الفني الهولندي ديك أدفوكات، إثر خروج الدب الروسي من بطولة الأمم الأوروبية 2012 المقامة في بولندا وأوكرانيا.

صبت الصحافة الروسية يوم الإثنين 18 يونيو/ حزيران، جام غضبها على منتخب البلاد لكرة القدم ومديره الفني الهولندي ديك أدفوكات، إثر خروج الدب الروسي من بطولة الأمم الأوروبية 2012 المقامة في بولندا وأوكرانيا.

وجاءت الحملة التي شنتها وسائل الإعلام الروسية بعد خيبة الأمل الكبيرة التي أصيب بها الشارع الرياضي الروسي، خاصة بعد الأداء المذهل في المباراة الأولى التي حسمها الروس أمام منتخب التشيك بنتيجة 4-1، حيث أعطى الفوز أملاً في أن يكون منتخب البلاد أحد المرشحين للفوز بلقب اليورو، لكن بعد ذلك جاءت الرياح بما لا تشتهي السفن الروسية، حيث تعادل أمام بولندا 1-1، من ثم خسر أمام اليونان 0-1، ليودع البطولة مباشرة بعد ذلك.

ومن التقارير اللاذعة التي صوبت سهامها نحو الدب الروسي، كتبت صحيفة "تفوي دين" عنواناً في صفحتها "لقد كسرتم قلوبنا"، بجانب اتهامات لأعضاء المنتخب بأنهم كانوا يفكروا بالعلاوات المادية وليس الفوز، بالإضافة الى رسم كاريكاتوري يظهر شيطانين يطهوان لاعبي المنتخب والمدرب في وعاء كبير.

كما وصفت صحيفة "موسكوفسكي كومسوموليتس" اللاعبين بـ"الأوغاد"، في حين أفادت صحيفة "سوفتسكي سبور" الرياضية أن المنتخب "مضيعة للمساحة".

وأطلقت "كومسومولسكايا برافدا" على المنتخب كنية "أجداد بورانوفسكيي"، نسبة الى فرقة من الجدات الروسيات اللواتي مثلن روسيا هذه السنة في مسابقة "يوروفيجن" الفنية في العاصمة الأذربيجانية باكو.

المصدر: "ا ف ب" بتصرف "روسيا اليوم"

بوتين يعلن النصر في سوريا.. روسيا اللاعب الأول في المنطقة؟