لندن المدينة الأكثر جاذبية للرجال والشرق الأوسط يدخل القائمة ممثلاً بإسطنبول وتل أبيب

متفرقات

لندن المدينة الأكثر جاذبية للرجال والشرق الأوسط يدخل القائمة ممثلاً بإسطنبول وتل أبيب
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587715/

شغلت لندن المركز الأول بين المدن الأكثر جاذبية للرجال، ووُصفت بأنها مركزالعالم لاستضافتها أولمبياد 2012. وقد ضمت القائمة المكونة من 29 مدينة إثنتان من الشرق الأوسط هما إسطنبول، التي جاءت في ذيل القائمة، وتل أبيب، التي احتلت موقعاً متقدماً نسبياً تمثل في المركز الـ 12.

نشرت مجلة  AskMen الإلكترونية قائمة من 29 عاصمة ومدينة عالمية تحظى بالإقبال الأكبر من جانب الرجال وفقاً لاستطلاع أجرته بينهم. وقد شغلت لندن المركز الأول التي وُصفت بأنها مركزالعالم لاستضافتها أولمبياد 2012، بينما احتلت مدين مومباي الهندية المركز الثاني، أما المركز الثالث  فكان من نصيب العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، تلتها واشنطن ثم شنغهاي. وجاءت في المركز الـ 29 والأخير مدينة إسطنبول التركية، فيما شغلت مدينة شرق أوسطية وحيدة موقعأً متقدماً نسبياً في القائمة هي تل أبيب في إسرائيل، باحتلالها المركز الـ 12.

ويؤكد الرجال المستطلعون ان جاذبية هذه المدينة أو تلك لا تقاس بالنسبة لهم إنطلاقاً من المتعة مع النساء أو تناول المشروبات الكحولية والسهرات الليلية، وانه لكل مدينة متعة خاصة، مما يجعل كل مدينة تنفرد "بنكهة" تميزها عن المدن الأخرى. وذكر معظم الرجال الذين شملهم الاستطلاع انه على الرغم من الأحاسيس السلبية التي تنتابهم أحياناً بسبب سوء الرحلة، إلا انهم قادرون على الحصول على المتعة والمشاعر الإيجابية التي تنسيهم هذه السلبيات، الأمر الذي يجعل الرحلة تحفر في الذاكرة الى الأبد.

وبحسب مؤشر آخر أصدرته شركة "ماستر كارد" الشهيرة لبطاقات التأمين فإن العاصمة البريطانية شغلت الموقع الأول أيضاُ في قائمة المدن الأكثر جاذبية للسياح في العام الحالي. وقد وضعت الاحتفالات باليوبيل الماسي لتتويج الملكة إليزابيث الثانية لندن على رأس القائمة، كما ستظل لندن تحتل موقع الصداردة هذا العام لتدفق السياح المنتظر بهدف حضور الحفل الرياضي الأولمبي الكبير الذي سيستمر من 27 يوليو/تموز حتى 12 أغسطس/آب القادمين.

وحول هذا الأمر يقول عمدة لندن بوريس جونسون ان "لندن تعرف كيف تحتفل كما عبرت عنه احتفالات اليوبيل الماسي الرائعة. ومع استعدادنا لاستضافة أعظم الدورات التي عرفها العالم لا يفاجئنا مجيء عاصمتنا كأول اختيار للسياح".