تشلسي يعين دي ماتيو رسمياً

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587407/

عين نادي تشلسي الإنكليزي لكرة القدم، يوم الأريعاء 13 يونيو/حزيران، الإيطالي روبرتو دي ماتيو مدرباً له بصفة دائمة خلفاً للبرتغالي أندري فياش بواش في شهر آذار/مارس الماضي.

عين نادي تشلسي الإنكليزي لكرة القدم، يوم الأريعاء 13 يونيو/حزيران، الإيطالي روبرتو دي ماتيو مدرباً له بصفة دائمة خلفاً للبرتغالي أندري فياش بواش في شهر آذار/مارس الماضي.

وقال المدير التنفيذي لتشلسي رون غورلاي:" أثبت روبرتو أنه مدرب من نوعية ممتازة، لقد نجح في إعادة الروح إلى الفريق الموسم الماضي ونجح في مساعدة النادي على دخول التاريخ، ومن ثم فإن مالك النادي ومجلس الإدارة سعداء للاستمرار بالعمل معه".

وكان روبرتو دي ماتيو تسلم تدريب الفريق اللندني مؤقتاً خلفاً للبرتغالي أندري فياش بواش في شهر آذار/مارس الماضي، بعد تعثر الفريق في بداية الدوري، حيث احتل المركز السادس بعيداً عن مراكز الفرق المتقدمة المشاركة في هذه البطولة في الموسم المقبل،.

وقاد دي ماتيو فريق تشيلسي الى التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه، وذلك على حساب بايرن ميونيخ الألماني بفوزه عليه بضربات الترجيح في المباراة النهائية التي جرت بينهما في التاسع عشر من شهر مايو/أيار الماضي.

واجتاز دي ماتيو مع البلوز في طريقه الى النهائي طريقاً ليس معبداً بالزهور، فهو اجتاز عقبة فريق برشلونة الإسباني العملاق، وجرده بالتالي من لقب بطل المسابقة، بفوزه عليه بهدف وحيد في المباراة التي جرت بينهما يوم الأربعاء 18 أبريل/نيسان الماضي على ملعب "ستامفورد بريدج" بلندن، قبل أن يتعادل معه بهدفين لكل منهما في عقر داره إياباً بعد أسبوع على ملعب الـ "كامب نو".

وكانت صحيفة "ذا صن" الإنكليزية قد كشفت في أواخر مايو/ أيار الماضي، أن روبيرتو دي ماتيو رفض العرض المقدم من الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش مالك النادي، بالاستمرار في تدريب تشيلسي لمدة موسم واحد.

وأفادت الصحيفة إن أبراموفيتش اشترط للتعاقد مع المدرب الإيطالي المؤقت على موسم واحد فقط، على أن يتم مراجعة العقد في نهايته واتخاذ قرار التجديد أم لا، وهو ما يرفضه دي ماتيو خاصة بعد أن قاد تشيلسي للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنكليزي.

يذكر أن أبراموفيتش كان يلهث وراء جوسيب غوارديولا مدرب فريق برشلونة الاسباني السابق، للتوقيع معه مقابل أموال طائلة ولكن الأخير رفض عروضه المغرية أكثر من مرة.

وكشفت تقارير صحفية إنكليزية ايضاً، في بداية الشهر الماضي أن غوارديولا قد رفض عرضاً من صاحب نادي تشيلسي رومان أبراموفيتش بقيمة 19.4 مليون دولار سنوياً، ما كان سيجعله المدرب الأعلى أجراً في العالم، ولكن وقتها لم يكن جوسيب قد أعلن نيته مغادرة البرشا.

وعاد البلوز لإغراء المدرب الكاتلوني بالمال مرة أخرى بعد إعلان رحيله عن البرشا بنهاية الموسم، لكن أموال أبراموفيتش لم تحرك ساكناً عند المدرب الشاب.

وكان أبراموفيتش قد وضع غوارديولا كخيار أول لتدريب البلوز في الموسم القادم، على الرغم من نجاح المدرب المؤقت روبيرتو دي ماتيو مع الفريق حتى بعد وتتويجه بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي ووصوله الى نهائي دوري الأبطال على حساب البرشا، ووعد الملياردير الروسي بتلبية جميع طلبات غوارديولا بشأن تجديد الفريق من خلال تعاقدات جديدة.