شعوب خانتي ومانسي الروسية وإحياء الطقوس الوثنية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587304/

تتميز روسيا بتنوع الشعوب، التي لا تزال تحتفظ ببعض العادات والتقاليد الجميلة، حتى لو بدت غريبة بعض الشيء في هذه الايام. وفي مدينة خانتي مانسييسك الروسية، التي تحتضن فعاليات ومسابقات ونشاطات متنوعة تتيح للزوار والمشاركين فرصة الاطلاع على بعض اللمحات من ثقافة سكانها العريقة.

خانتي مانسييسك.. مدينة تقع في منطقة التايغا السيبيرية عند التقاء نهري إيرتيش وأوب. وهي رغم صغرها تعتبر اليوم مدينة متطورة تنمو وتزدهر، حتى صارت أحد مراكز روسيا الاقتصادية والرياضية والثقافية المهمة. المباني الحديثة والساحات الواسعة تتداخل بالطبيعة السيبيرية الخلابة لتشكل مناظر رائعة تجذب وتسحر كل من يزور هذه المنطقة ولو لمرة واحدة.

لا تزال شعوب وقوميات خانتي ومانسي الأصلية التي تقطن هذه المنطقة منذ القدم تحتفظ بعاداتها وتقاليدها. ومع ان غالبيتها تعتنق المسحية، الا ان سكانها يطبقون بعضا من الطقوس التي كانوا يؤدونها عندما كانوا يدينون بالوثنية. ومن بين اهم ما يعاد أحياؤه طقس ضيافة القمر، او كما يسمى بلغة الخانتي "تيلاش بوري". وهذا العيد يتم الاحتفال به مع نهاية فصل الشتاء وحلول فصل الربيع عندما يصبح النهار أطول من الليل. فالسكان المحليون الى يومنا هذا يؤمنون بقدرة القمر السحرية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة