الأمن العراقي يعتقل "أخطر مجموعة إرهابية في بغداد" تبنت الاعتداء على كنيسة النجاة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58726/

أعلنت السلطات الأمنية العراقية يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني عن اعتقال مجموعة إرهابية أقرت بضلوعها في الاعتداء الغاشم على كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك في منطقة الكرادة بالعاصمة بغداد الذي أسفر عن مقتل 52 شخصا وإصابة العشرات بجروح.

أعلنت السلطات الأمنية العراقية يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني عن اعتقال مجموعة إرهابية أقرت بضلوعها فيالاعتداء على كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك في منطقة الكرادة بالعاصمة بغداد، الذي أسفر عن مقتل 52 وإصابة العشرات بجروح.
وحول هذا الأمر صرح مدير الشؤون الداخلية في وزارة الداخلية العراقية اللواء أحمد أبو رغيف ان المجموعة المكونة من 12 شخصا اعترفت بالاعتداء على الكنيسة، كما تبنت معظم العمليات الانتحارية التي استهدفت محلات الصاغة والمصارف الحكومية.
وأضاف أبو رغيف ان أجهزة الشرطة عثرت على 5 معامل لتفخيخ السيارات وصنع العبوات والأحزمة الناسفة و6 أطنان من المتفجرات تابعة للمجموعة، مشددا على ان الأمن العراقي تمكن من إلقاء القبض على "اخطر مجموعة إرهابية في بغداد"، وذلك دون التطرق الى اية تفاصيل بشأن هذه المجموعة  ومن يقف وراءها او كيفية الكشف عنها واعتقالها.
هذا وكان تنظيم "دولة العراق الإسلامية" المرتبط بصلات وثيقة مع تنظيم القاعدة قد أعلن مسؤوليته عن  الهجوم على هذه الكنيسة ، وهو الأعنف ضد مسيحيي البلاد الذين تناقص عددهم كثيرا منذ  احتلال القوات الأجنبية للعراق في عام 2003 . وكان بابا الفاتيكان بنيديكتوس الـ 16 قد استنكر الاعتداء على المصلين في الكنيسة  ووصفه بالعنف الوحشي ضد العزّل.
المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية