شفيق يشن هجوما حادا على "الاخوان المسلمين" ومرشحهم للرئاسة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587061/

شن احمد شفيق رئيس الوزراء المصري الاسبق، المرشح للرئاسة المصرية ، هجوما حادا على "الاخوان المسلمين" ومنافسه في جولة الاعادة للانتخابات الرئاسية محمد مرسي، قائلا انه "يتاجر باسم الثورة كما تاجر باسم الدين". وحمل شفيق "الاخوان" مسؤولية قتل شباب الثورة.

شن احمد شفيق رئيس الوزراء المصري الاسبق، المرشح للرئاسة المصرية، يوم الجمعة 8 يونيو/حزيران هجوما حادا على جماعة "الاخوان المسلمين" ومنافسه في جولة الاعادة للانتخابات الرئاسية المصرية محمد مرسي المرشح عن حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية "للاخوان".

وقال شفيق في مؤتمر صحفي له ان "الاخوان" يفرقون "بين المصري المسلم والمصري المسيحي"، حسبما نقل عنه موقع "اليوم السابع" الاعلامي المصري.

كما حمل شفيق الاخوان المسلمين في مصر مسؤولية قتل شباب الثورة قائلا ان "هؤلاء هم الذين قتلوا إخواننا، وزملاءكم وأبناءنا"، مضيفا ان مرسي "لم يكن أبدا مرشح الثورة، بل هو يتاجر باسم ثورتكم، كما تاجر باسم الدين".

واتهم شفيق "الاخوان" باقتحام سجون مصر وقت الثورة "بالتعاون مع قوى خارجية"، واطلاق سراح المجرمين والبلطجية منها، "ليتمكنوا من سرقة الثورة، وهذا ما أدلى به الهاربون من السجون فى الصحف المصرية".

كما تعهد احمد شفيق في حالة انتخابه رئيسا لمصر "بتوفير إعانة بطالة لكل شاب وشابة، إلى أن يجد فرصة العمل المناسبة"، بالاضافة الى "تغليظ العقوبة على كل من يخالف قوانين العمل، ويقوم باستغلال الشباب ولا يعطي لهم حقوقهم فى الأجر العادل والتأمينات" وتوفير "التمويل الكافي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة للشباب".

هذا وقال حسن بديع المحلل السياسي المصري لـ"روسيا اليوم" تعليقا على تصريحات الفريق شفيق ان المعركة الانتخابية في مصر ساخنة وملتهبة وتدور منذ فترة، وتستخدم فيها الكثير من الاساليب التي يمكن تصنيفها بغير اللائقة. وأشار المحلل المصري الى ان "للاخوان المسلمين دورا أكثر في هذا المجال".

وفي تطرقه الى احتمال حل مجلس الشعب، أكد بديع أن هذا الاحتمال وارد، حيث يمكن أن تحكم المحكمة العليا بعدم دستورية قانون مجلس الشعب. لكنه اوضح ان قرار المحكمة الدستورية وغيرها من المحاكم لا بد ان يعرض على رئيس الجمهورية للمصادقة عليه، وسوف يعرض في حالة صدوره الى المجلس العسكري باعتباره يقوم بمهام رئيس الجمهورية ويملك صلاحياته. واستبعد المحلل المصري أن يصادق المجلس الأعلى للقوات المسلحة على هذا الحكم، مرجحا ان يعرض المجلس الأمر برمته على رئيس الجمهورية الجديد.

المصدر: "اليوم السابع"

الأزمة اليمنية