بولندا تتعادل مع اليونان في افتتاحية اليورو 2012

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587053/

تعادل منتخب بولندا مع ضيفه اليوناني بهدف لمثله، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما يوم الجمعة 8 يونيو/ حزيران، على الملعب "الوطني" في العاصمة وارسو، في إطار منافسات المجموعة الأولى من بطولة كأس الأمم الأوروبية التي تستضيفها بولندا مع جارتها أوكرانيا.

تعادل منتخب بولندا مع ضيفه اليوناني بهدف لمثله، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما يوم الجمعة 8 يونيو/ حزيران، على الملعب "الوطني" في العاصمة وارسو، في إطار منافسات المجموعة الأولى من بطولة كأس الأمم الأوروبية التي تستضيفها بولندا مع جارتها أوكرانيا.

أظهر أصحاب الأرض حماساً كبيراً منذ الدقيقة الأولى للمباراة مستفيدين من عاملي الأرض والجمهور، وسيطروا على وسط الملعب في الدقائق الأولى، حتى كادوا أن يحرزوا أول هدف من كرة عرضية وصلت الى موروفسكي الذي سددها نحو المرمى اليوناني  مباشرة، لكن الحارس أوقفها باللحظة الأخيرة.

وتابع البولنديون الهجوم الضاغط وحاولوا المرور من مختلف المحاور، حتى أسفرت جهودهم عن هدف المباراة والبطولة الأول، وذلك من كرة حولها بروكيس عرضية بالمسطرة الى زميله ماريوس ليفاندوفسكي، الذي وضعها رأسية قوية بالشباك بعد ان عجز الحارس عن التصدي لها في الدقيقة 17.

وبعد أن اهتزت شباك أحفاد الإغريق، انتفضوا وحاولوا إدراك التعادل، من خلال هجمات قوية قادها ساماراس وكيكاس، لكن محاولاتهم كانت تنكسر إما على صخرة الدفاع أو عند حارس المرمى.

واستعاد لاعبو المنتخب البولندي السيطرة على منتصف الملعب وحاولوا الإبقاء على الكرة بحوزتهم لأطول فترة ممكنة من خلال التمريرات البينية القصيرة في وسط الملعب، وكادوا أن يسجلوا الهدف الثاني بنفس سيناريو الهدف الأول، لكن الكرة مرت بسلام بجانب قائم المرمى اليوناني.

وقبل نهاية الشوط الثاني بلحظات طرد اللاعب اليوناني سوكراتيس باباستاثوبيولوس بالكارت الأحمر، وذلك لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية في المباراة.

وفي الشوط الثاني فاجأ  المنتخب اليوناني مضيفه بهدف سريع سجله ديميتريس سالبينغيديس بعد مضي 5 دقائق، وذلك من كرة سددها سلواراس وتصدى لها الحارس، من ثم ارتدت منه الى سالبينغيديس الذي لم يتوان في تسديدها قوية معلناً التعادل لفريقه رغم النقص العددي في صفوفه.

وركز لاعبو منتخب بولندا على الجبهة اليسرى للمنتخب اليوناني وحاولوا اختراق الدفاعات من خلالها عبر المهاجمين بونيتش وليفاندوفسكي، لكن تألق الحارس اليوناني كان بالمرصاد.

وفي المقابل هدد أحفاد الإغريق مرمى أصحاب الأرض عن طريق الهجمات المرتدة السريعة، والتي قاد معظمها  اودونيس وسامارس، قبل أن يحصلوا على ركلة جزاء  وطرد الحارس البولندي وغييش شيزيني وذلك بعد عرقلته المهاجم المنفرد كاراكاس، لكن الحارس البديل تيتون شيميسلوف أفسد فرحة اليونان وتصدى ببراعة لكرة غراغونيس وأنقذ مرمى منتخب بلاده، لتعود المباراة الى التساوي بعدد اللاعبين والنتيجة في الدقيقة 69.

واستمرت الإثارة بين الطرفين بحثاً عن هدف الفوز، إلا أن التعادل كان سيد الموقف لتنتهي المباراة بنتيجة 1-1.