سياسي مصري: أمام المصريين خيار ثالث يحقق متطلبات الثورة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586863/

قال أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري إن جماهير الثورة بخروجها الى ميدان التحرير امام خيارين: اما التوجه نحو نظام الاستبداد العسكري او الديني. ودعا شعبان في لقاء مع "روسيا اليوم" الجماهير المصرية إلى رفض هذين الخيارين واعتماد خيار ثالث لا ينتمي اليهما ويلبي مطالب الثورة.

قال أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري إن جماهير الثورة بخروجها الى ميدان التحرير امام خيارين: اما التوجه نحو نظام الاستبداد العسكري او الديني.

ودعا شعبان في لقاء مع "روسيا اليوم" الجماهير المصرية إلى رفض هذين الخيارين واعتماد خيار ثالث لا ينتمي اليهما ويلبي مطالب الثورة.

وأوضح شعبان في تعليقه على مطالب مئات الآلاف من المحتجين الذين خرجوا يوم الجمعة 6 يونيو/حزيران في تظاهرات حاشدة  في القاهرة ومدن أخرى، ان مصر الآن "على أعتاب انتخاب رئيس الدولة بلا صلاحيات لأنه لا يوجد دستور ولا نعرف ما هي طبيعة الدولة التي نبنيها". وأكد ان "الشعب وجد نفسه بعد سنة ونصف من الثورة امام مأزق حقيقي، فالجماهير المصرية التي رفعت شعار "الشعب يريد اسقاط النظام.. مدنية مدنية لا دينية ولا عسكرية" تجد نفسها امام خيارين كلاهما مر".

هذا ويطالب المتظاهرون الذين خرجوا في مليونية الجمعة دعا اليها ائتلاف شباب الثورة بإعادة محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك وباقي رموز النظام السابق، وتطبيق قانون العزل السياسى ومنع "فلول النظام السابق" من الترشح لرئاسة الجمهورية. ويدعو المحتجون ايضا الى إلغاء الانتخابات الرئاسية وتشكيل فريق رئاسى مدنى من المرشحين السابقين فى الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة والمستقلين، وتطهير القضاء وإقالة النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود.

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة