الاعلان عن تشكيل"جبهة ثوار سورية" بهدف توحيد الفصائل المسلحة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586781/

اعلنت قوى معارضة سورية يوم الاثنين 4 يونيو/حزيران عن تشكيل "جبهة ثوار سورية" تلتزم بالشريعة الاسلامية وتهدف الى "توحيد جميع الفصائل السورية المسلحة"، فيما اعلن "المجلس الوطني السوري" عدم وجود علاقة له مع هذا التنظيم.

اعلنت قوى معارضة سورية يوم الاثنين 4 يونيو/حزيران عن تشكيل "جبهة ثوار سورية" تلتزم بالشريعة الاسلامية وتهدف الى "توحيد جميع الفصائل السورية المسلحة"، فيما اعلن "المجلس الوطني السوري" عدم وجود علاقة له مع هذا التنظيم.

وتلا خالد العقلة الذي قدم نفسه على انه عضو المكتب السياسي لـ"جبهة ثوار سورية" خلال مؤتمر صحفي في اسطنبول بيانا جاء فيه "نعلن انطلاقة جبهة ثوار سورية لتكون البوتقة التي تتوحد فيها جميع الفصائل الثورية المسلحة على كامل التراب السوري في السعي الى اسقاط النظام المجرم عبر تنفيذ خطة الحسم التي ستقضي على الظالم واعوانه باذن الله".

ودعا البيان "ابناء امتنا الاسلامية" الى تقديم المال والسلاح الى المعارضة السورية، اذ ان "الشعب السوري يخوض اليوم معركتكم التي يدفع فيها الدم الغالي فلا اقل من نصرته بالمال والسلاح وبيانات الشجب والتنديد قد فات اوانها".

واكدت الجبهة "الالتزام بالاسلام ومرجعيته التشريعية للدولة واحترام التعددية الدينية والقومية"، كما اعلنت انها ستساهم "في ملء الفراغ المؤسساتي والامني في الفترة الانتقالية بعد سقوط النظام".

واضاف البيان ان الجبهة "تعلن النفير العام وتطالب جميع شرائح المجتمع بالالتفاف حول هذا الخيار ودعمه".

وردا على سؤال حول علاقة هذه الجبهة الجديدة بما يسمى بـ"الجيش الحر"، قال عقلة ان هناك "محادثات" تجري بين الطرفين اللذين "يتعاونان".

الى ذلك قال احمد رمضان عضو المكتب التنفيذي للمجلس الوطني الذي حضر المؤتمر الصحفي "نحن في المجلس الوطني نبارك انشاء جبهة ثوار سورية ونقدم لها كامل دعمنا"، معتبرا ان "المعركة من اجل تحرير سورية انطلقت".

كما عرض شريط فيديو ظهر فيه الناشط السوري هيثم المالح يقدم دعمه لانشاء هذه الجبهة.

غير ان "المجلس الوطني السوري" نفى وجود اية علاقة له بالتنظيم الجديد قائلا في بيان صدر عن المتحدث باسمه جورج صبرا ان المجلس "لا علاقة له بالائتلاف الذي أعلن عنه بحضور بعض أعضاء المكتب التنفيذي للمجلس الوطني السوري، ويؤكد المجلس أن التصريحات التي تعبر عن مواقف المجلس وسياسته كمؤسسة هي تلك الصادرة عن المكتب التنفيذي ببيانات مكتوبة أو بتصريحات من رئيس المجلس الدكتور برهان غليون، والمتحدث الرسمي باسم المجلس الأستاذ جورج صبرا".

المصدر: "القدس العربي"