السجن 12 عاما لعقيد روسي متقاعد لقاء تجسسه لصالح الولايات المتحدة

أخبار روسيا

السجن 12 عاما لعقيد روسي متقاعد لقاء تجسسه لصالح الولايات المتحدة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586431/

صرح متحدث في مركز العلاقات العامة بجهاز الأمن الفيدرالي الروسي يوم 31 مايو/أيار لوكالة "إيتار – تاس" الروسية، بأن فلاديمير لازار الضابط السابق في الإدارة التقنية العسكرية لهيئة الأركان العامة الروسية أدين بتهمة "خيانة الوطن والتجسس لصالح الولايات المتحدة"، وحكم عليه بالسجن لمدة 12 عاما، ونزع رتبته العسكرية.

صرح متحدث في مركز العلاقات العامة بجهاز الأمن الفيدرالي الروسي يوم 31 مايو/أيار لوكالة "إيتار – تاس" الروسية، بأن فلاديمير لازار الضابط السابق في الإدارة التقنية العسكرية لهيئة الأركان العامة الروسية أدين بتهمة "خيانة الوطن والتجسس لصالح الولايات المتحدة"، وحكم عليه بالسجن لمدة 12 عاما، ونزع رتبته العسكرية.

وقال الناطق إن محكمة موسكو اختتمت المرافعات في القضية الجنائية الخاصة بإدانة لازار. وأضاف أنه تم التأكيد أثناء التحقيق على أن  الضابط المتقاعد لازار اقتنى صورا  فوتوغرافية إلكترونية  للخرائط الطوبوغرافية السرية وسلمها إلى العميل الأمريكي ليسمنت.

يذكر أن فلاديمير لازار كان يخدم في الجيش الروسي منذ عام 1975 حتى مارس/آذار 2003. وكان يتولى مناصب مختلفة  في وحدة المسح الجيوديزي الـ40 حيث أتيحت له فرص للاطلاع على أسرار الدولة. ثم عمل في شركة "غوس زيم كاداستر سيومكا" الروسية للمسح الأرضي وتعامل هناك أيضا مع معلومات سرية.

وقال ناطق باسم  النيابة العامة الروسية إن لازار كان درس في الفترة الممتدة بين عامي  1975 و1979  في كلية لينينغراد العليا للطبوغرافيا العسكرية مع المواطن الروسي آنذاك ألكسندر ليسمنت الذي يقيم منذ منتصف التسعينات في أستونيا وبدأ منذ عام 1994 تعاونه النشيط مع  إدارة الاستخبارات في وزارة الدفاع الأمريكية . وأوكل ليسمنت بمهمة جمع مواد طوبوغرافية بما فيها مواد سرية وتسليمها إلى الوزارة.

وقالت النيابة العامة إن ليسمنت  أقام اتصالا عن طريق شبكة الإنترنت بمواطن روسي يجمع الخرائط الطوبوغرافية ليبيعها إليه فيما بعد. وكلف ليسمنت لازار بأن  يشتري لدى هذا الشخص أقراصا تحتوي على 7 آلاف صورة فوتوغرافية إلكترونية للخرائط الطبوغرافية ويستنسخها إلى قرص صلب ويوصلها إلى جمهورية بيلاروس ليسلمها هناك  إلى ليسمنت عن طريق  شخص وسيط.

وقال الخبراء إن الخرائط الطوبوغرافية التي وقعت بين أيدي  منتسبي وزارة الدفاع الأمريكية تضم  معلومات تحتوي على أسرار للدولة.

وأعلنت النيابة العامة الروسية أن تسليم الخرائط الطوبوغرافية إلى وزارات دفاع دول أخرى قد يلحق ضررا كبيرا بأمن روسيا. وتتيح تلك الخرائط التخطيط لعمليات حربية محتملة إذ يمكن استخدامها لتزويد برامج الصواريخ بمعلومات عن المواقع الروسية المهمة.

المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية للأنباء

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة