500 تنزانية تُقتل سنوياً للشك بأنهن ساحرات شريرات

متفرقات

500 تنزانية تُقتل سنوياً للشك بأنهن ساحرات شريرات
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586395/

تؤكد منظمات معنية بالدفاع عن حقوق الانسان ان 500 امرأة تلقى حتفها سنوياً في تنزانيا في إطار التخلص من الساحرات الشريرات، وذلك بعد إحصائية أثبتت ان عدد هؤلاء النساء بلغ 3500 امرأة بين عامي 2005 و2011.

تؤكد منظمات معنية بالدفاع عن حقوق الانسان ان 500 امرأة تلقى حتفها سنوياً في تنزانيا في إطار التخلص من الساحرات الشريرات، وذلك بعد إحصائية أثبتت ان عدد هؤلاء النساء بلغ 3500 امرأة بين عامي 2005 و2011.

وبحسب المركزالكيني للدفاع عن حقوق الانسان فإن معظم ضحايا هذه الجريمة هن نساء طاعنات في السن وعيونهن حمراء اللون، وغالبة هؤلاء النساء من منطقتي موانزا وشينياغنا الشماليتين. ويشير القائمون على المركز الى ان الشك يساور السكان المحليين إزاء النساء ذوات العيون الحمر، إلا ان هؤلاء لا يعلمون ان سبب هذا اللون يعود الى استخدام فضلات الحيوانات كوقود  لطهي الطعام.

ويعزوا السكان المحليون كل ما يواجههم من مصائب سواء كوارث طبيعية أو حظ عاثر أو قحط الى السحر، وباعتقادهم انه بالتخلص ممن تحوم شبهات حول ضلوعهن به سوف يخلصهم من كل هذه المصائب.

يعتقد كثيرون ان النظرة السلبية للسحر مرتبطة بالأديان الوثنية فحسب، إلا ان الكنيسة الكاثوليكية حاربت في العصور الوسطى السحر والساحرات تحت شعار الدين، مما أدى الى محاكمات شكلية لعشرات الآلاف من انساء اللواتي اتهمن بممارسة السحر في إطار عملية عرفت باسم "مطاردة الساحرات".

وتعود الأحكام المتعلقة الى زمن بعيد ذكرته شريعة حمورابي التي عالجت هذا الأمر بالشكل التالي .. اذا وجه شخص لآخر تهمة ممارسة السحر كان ينبغي للمتهم ان يغطس في نهر الفرات، فإذا غرق آلت أملاكه لمن ادعى عليه أما اذا نجا، فكانت في ذلك إشارة الى تدخل الآلهة لتبرؤه من هذه التهمة، ومن ثم يحصل على أملاك المدعي.