المعارضة الروسية تخطط لتنظيم مسيرة احتجاجية جديدة في عيد استقلال روسيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586170/

أعلن سيرغي أودالتسوف زعيم حركة "الجبهة اليسارية" أن المعارضة الروسية تقدمت يوم الاثنين 28 مايو/أيار الى بلدية مدينة موسكو بطلب السماح لها بتنظيم مسيرة احتجاجية حاشدة في عيد استقلال روسيا يوم 12 يونيو/حزيران القادم.

أعلن سيرغي أودالتسوف زعيم حركة "الجبهة اليسارية" أن المعارضة الروسية تقدمت يوم الاثنين 28 مايو/أيار الى بلدية مدينة موسكو بطلب السماح لها بتنظيم مسيرة احتجاجية حاشدة في عيد استقلال روسيا يوم 12 يونيو/حزيران القادم.

وكتب أودالتسوف في صفحته على موقع "تويتر" ان طلب المعارضة يتضمن تنظيم مسيرة تحت شعار "مسيرة الملايين" يبلغ عدد المشاركين فيها 50 ألف شخص تجوب شارع تفيرسكايا بوسط موسكو وتختتم بمظاهرة في ساحة بوروفيتسكايا.

وتجدر الإشارة الى ان أودالتسوف، هو ناشط يساري وأحد زعماء الحركة الاحتجاجية "من أجل انتخابات نزيهة" التي اندلعت في روسيا بعد الانتخابات البرلمانية في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وقال الناشط ان منظمات سياسية وميدانية مختلفة ستشارك في المسيرة، بالإضافة الى مواطنين من أنحاء روسيا. وأضاف ان المشاركين في المسيرة سيعربون عن موقفهم من الرئيس ورئيس الوزارء الجديدين. كما توقع ان تقدم "المعارضة الموحدة" بيانا يوضح برنامجها.

وكانت أول "مسيرة ملايين" قد جرت في موسكو يوم 6 مايو/ايار قبل يوم من تنصيب الرئيس الروسي الجديد فلاديمير بوتين. وتحولت المسيرة السلمية الى اشتباكات عنيفة مع الشرطة، ما أسفر عن إصابة العشرات واعتقال مئات المتظاهرين.

هذا وأعلن نشطاء معارضون، ان رجال أمن بزي مدني اعتقلوا يوم الاثنين في وسط موسكو الناشطة ألكسندرا دوخونينا (18 عاما) بتهمة الدعوة الى أعمال الشغب خلال مسيرة الملايين الأولى التي فرقتها الشرطة. وكانت السلطات قد فتحت تحقيقا في الدعوات الى أعمال الشغب ومقاومة رجال الأمن التي سمعت اثناء المسيرة الاحتجاجية.

وكانت الشرطة الروسية قد أعلنت يوم الأحد الماضي عن احتجاز 35 شخصا من أنصار المعارضة الذين أعلنوا انهم "سيتنزهون" في شوارع موسكو بلا انقطاع، احتجاجا على تفريق المسيرة الاحتجاجية في مطلع مايو/أيار.

وتم توقيف النشطاء الـ35 في شارع أربات بوسط موسكو بعد فعالية احتجاجية جاءت تحت عنوان "عرض الأزياء البيضاء"، حيث تجمع عشرات الناس، يرتدون ملابس بيضاء وعلى صدورهم أشرطة بيضاء أيضا، علما بان الشريط الأبيض أصبح رمزا لحركة الاحتجاجات في روسيا.

وفي حادث منفصل اعتقلت الشرطة نحو 40 شخصا من المدافعين والمناهضين لحقوق المثليين. وحاولت مجموعة من المثليين وأنصارهم تنظيم مظاهرة غير مرخص بها، بينما تجمع المناهضون لحقوق المثليين في المكان نفسه واضطرت الشرطة للتدخل من أجل الحيلولة دون وقوع اشتباكات بين الطرفين.

المصدر: وكالات