مؤسس "أريبا أريبا" ينفي انتهاك الموقع لخصوصيات مستخدميه

العلوم والتكنولوجيا

مؤسس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586150/

نفى الأردني أيمن أرشيد مؤسس موقع التواصل الاجتماعي العربي "أريبا أريبا"  أنباءً تحدثت عن انتهاك الموقع لخصوصيات أعضائه، مشدداً على ان "اريبا أريبا" يتفوق على موقع "فيسبوك" العالمي في الحفاظ على خصوصية المشاركين.

نفى لأردني أيمن أرشيد مؤسس موقع التواصل الاجتماعي العربي "أريبا أريبا" ا أنباءً تحدثت عن انتهاك الموقع لخصوصيات أعضائه، مشدداً على ان "اريبا أريبا" يتفوق على موقع "فيسبوك" العالمي في الحفاظ على خصوصية المشاركين.

وبحسب تصريح أدلى به أرشيد لوكالة الأنباء الألمانية فإن الموقع "يمتاز بتوفير الخصوصية للمتصفحين حيث تم خلق آليات إعدادات الخصوصية لتتماشى مع العادات والتقاليد العربية." وأضاف مؤسسس "أريبا أريبا" ان "الموقع العربي غير مراقب لأنه يمنع أي محتويات تخالف العادات والتقاليد والدين والأمور التي تتعلق بالتحريض ضد الغير"، مؤكداً ان "أريبا أريبا" يدعو الى طرح القضايا الملحة ونقاشها بهدوء وموضوعية."

ويؤكد أيمن أرشيد ان "المحتويات التي يقوم المتصفحون بوضعها على الموقع هي بالكامل ملك لهم ولا يتصرف الموقع فيها لا من قريب ولا بعيد»، مشدداً على ان الموقع يحترم قرار كل مشترك يرغب بتجميد عضويته به وبسحب كل مشاركاته، مشيراً الى ان "أريبا أريبا" لا تحتفظ بأية نسخة من هذه المشاركات.

 كما إن أي مشترك «رغب في مغادرة الموقع لأي سبب من الأسباب يحق له  سحب كل محتوياته ولا تحتفظ إدارة الموقع بأي نسخة منها."

يُذكر ان أنباءً سابقة قد أشارت الى ان وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" تتجسس على المواقع الإلكترونية الأكثر انتشاراً مثل "تويتر" و"فيسبوك"، وان أثر من يدخل في دائرة اهتمام الأمن الأمريكي هم الخليجيون والمصريون والباكستانيون والأفغان.

وكان محامون يمثلون مصالح مستخدمين أمريكيين لموقع "فيسبوك" قد توجهوا للقضاء بشكوى جماعية للمطالبة بمبلغ قدره 15 مليار دولار، كتعويض لمستخدمي الموقع بسبب ما وصفوه "التعدي على الحياة الخصوصية.