فضيحة غذائية في بريطانيا تبرر "الهامبرغر"

الصحة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586122/

أجرت مؤسسة "ساستين" البريطانية غير الحكومية دراسة ، بعد المقارنة  بين عدد من المواد الغذائية،  فوصلت الى نتائج مدهشة، حيث تبين أن الطعام المقدم للمرضى في مستشفيات البلاد الحكومية أكثر ضررا واقل نوعية من الطعام المقدم في مطاعم الوجبات السريعة .

أجرت مؤسسة "ساستين" البريطانية غير الحكومية دراسة ، بعد المقارنة  بين عدد من المواد الغذائية،  فوصلت الى نتائج مدهشة، حيث تبين أن الطعام المقدم للمرضى في مستشفيات البلاد الحكومية أكثر ضررا واقل نوعية من الطعام المقدم في مطاعم الوجبات السريعة .

ونقلت صحيفة "صن" عن الباحثين استنتاجهم أن 75% من الطعام المقدم في المستشفيات يحتوي على كميات أكبر من الملح والدسم بنسبة 60% مقارنة مع أكلة "الهامبرغر" التي تنتجها شركة "ماكدونالدز" الامريكية الشهيرة.

كما تبين أن وجبة الارز بالكاري والمعكرونة التي تقدم في مستشفيات بريطانية تحتوي في بعض الأحيان على نسبة أكبر من الدهون بـ 6 أضعاف والملح بضعفين مقارنة مع حصة متكونة من أكلة "الهامبرغر" والبطاطا المقلية المقدمة في مطعم "دجاج كنتاكي" ("كي اف سي") للوجبات السريعة أو مقارنة ببيتزا "ببروني" متوسطة الحجم.

ونصح مسؤول في مؤسسة "ساستين" المرضى بزيارة مطاعم الوجبات السريعة بدلا من تناول الطعام المقدم في المستشفى والذي لا وجود لمعايير تحدد نوعيته.

وضمن اطار الدراسة تم تقصي نوعية الغذاء في 25 شركة تقدم الطعام لمرضى المستشفيات البريطانية.

وطالب ناشطون الحكومة البريطانية  بوضع معايير غذائية لا لشبكات مطاعم الوجبات السريعة فحسب، بل وللمستشفيات أيضا، فيما ردت وزارة الصحة على هذه المطالب قائلة بأن المستشفيات تختار نفسها الشركات التي تزودها بالطعام.