حضن الأم ينبوع عاطفة الطفل

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586094/

نشر موقع "راوت" نتائج دراسة طبية تحذر من ان قلة الارتباط العضوي بين الأم والرضيع يؤدي الى تشكل اضطرابات في تطور الطفل البدني والنفسي.

نشر موقع "راوت" نتائج دراسة طبية تحذر من ان قلة الارتباط العضوي بين الأم والرضيع يؤدي الى تشكل اضطرابات في تطور الطفل البدني والنفسي.

ودعا الدكتور الامريكي الأخصائي بطب الأطفال وليام سيرس الى عدم لوم الأمهات اللواتي يواصلن ارضاع الطفل حتى سن الثانية او الثالثة. ويرى الطبيب أن ذلك أكثر صوابا وفائدة للطفل من تركه بدون عناية الأم.

وينصح سيرس بحضن الرضيع أطول فترة ممكنة والاستيعاض عن وضعه في عربة الطفل بحمله بين الذراعين، بل ووضع الرضيع الى جانب الأم أثناء خلوده للنوم بدلا من تركه في الأرجوحة. ويرجع الطبيب أهمية ذلك الى أن الأطفال وخاصة الذين مازالوا في المرحلة المبكرة من العمر يشعرون بعدم الراحة وهم لا يحسون بدفء حضن الأم.

ويطمئن الخبير أنه لا ضير ولا داعي للخوف من أن الطفل سيكون اتكاليا وسيفقد قدرة ان يعتمد على نفسه عندما يكبر، ويقول الطبيب ان الآباء والأمهات سيتمتعون بمتسع من الوقت لاحقا  يكفي لتعليم الطفل الاعتماد على النفس.

ويشير سيرس الى أن الطفل لا يمكن ان يشعر بدفء الوالدين وأنه في كنفهما فعلا سوى في سنواته الأولى من الحياة. كما يقوي الاتصال الجسدي بين الأم والطفل الرابطة العاطفية بينهما وعاطفة الطفل نحو أي شيء بشكل عام.

أفلام وثائقية