معركة انتخابية بمصر.. صباحي يسعى لوقف جولة الاعادة والاخوان يحشدون التأييد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586076/

اعلن حمدين صباحي السياسي العلماني اليساري المصري، المرشح لانتخابات الرئاسة الذي حل في المرتبة الثالث حسب النتائج غير الرسمية للجولة الاولى انه سيقدم شكوى الى اللجنة الانتخابية بسبب المخالفات وسيطلب وقف الانتخابات حتى يتم التحقيق فيها. من جانبه عقد "الاخوان المسلمون" اجتماعا مع القوى السياسية الاخرى لحشد التأييد لمرشحهم محمد مرسي في "اسقاط بقايا النظام السابق".

اعلن حمدين صباحي السياسي العلماني اليساري المصري، المرشح لانتخابات الرئاسة الذي حل في المرتبة الثالث حسب النتائج غير الرسمية للجولة الاولى، اعلن يوم السبت 26 مايو/ايار انه سيقدم شكوى الى اللجنة الانتخابية بسبب وقوع مخالفات اثرت على العملية الانتخابية، وسيطلب وقف الانتخابات حتى يتم التحقيق فيها.

ونقلت وكالة "رويترز" عن محامي صباحي عصام الاسلامبولي قوله ان هناك عددا من المخالفات التي يجب التحقيق فيها قبل بدء جولة الاعادة، وانه يجب ان تحسم المحكمة الدستورية ما اذا كان يحق لاحمد شفيق (الذي حل في المرتبة الثانية حسب النتائج الاولية غير الرسمية) خوض الانتخابات.

من جانبها اعلنت حملة المرشح عمرو موسى الذي فشل في دخول جولة الاعادة حسبما تشير اليه النتائج الاولية، انها تنوي مطالبة النائب العام بالتحقيق في بلاغ متعلق بخروقات في محافظة الجيزة والكشف عن الحقائق.

المزيد من التفاصيل في تعليقات مراسلة "روسيا اليوم" في القاهرة:

مرسي: القوى الوطنية ستتحد من اجل اسقاط بقايا النظام السابق

بدوره دعت جماعة "الاخوان المسلمين" المرشحين الخاسرين، بمن فيهم حمدين صباحي وعبدالمنعم ابو الفتوح العضو القيادي السابق في الجماعة لاجراء مباحثات ودعم المرشح الاخواني محمد مرسي في مواجهة احمد شفيق بجولة الاعادة، لكن ابو الفتوح قال انه لن يشارك في اجتماع مع "الاخوان"، كما امتنع عن المشاركة فيه صباحي.

وافادت وكالة انباء ONA المصرية بان محمد مرسي اعلن في مؤتمر صحفي له عقد مساء السبت بعد الاجتماع مع مختلف القوى السياسية ان القوى الوطنية ستتحد من اجل اسقاط "النظام البائد" وان من يفكر في اعادة النظام السابق سيبقى في مزبلة التاريخ حسب تعبيره.

واكد مرسي كذلك ان الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ستضم كل اطياف المجتمع المصري، مشيرا الى ان الدستور يضعه الشعب ومن اجل الشعب. وقال ان الرئاسة هي مؤسسة وليست فرد.

واشار مرسي الى ان القوى السياسية التي شاركت في الاجتماع متفقة على اسقاط بقايا النظام السابق، لكن هناك اختلافا بشأن كيفية تحقيق ذلك. ووعد بان هذا الامر سيتم الاتفاق عليه والاعلان عنه قريبا.

واكد المرشح الاخواني انه سيستقيل من حزب الحرية والعدالة فورا في حال انتخابه رئيسا للجمهورية، مشيرا الى ان مصر تسير في الطريق الصحيح، وان المصريين اختاروا هذا الطريق حتى تكمل الثورة اهدافها.

هذا وكان التلفزيون المصري قد قال إن النتائج الأولية أظهرت حصول محمد مرسي على 26.4% من الأصوات في الجولة الأولى مقابل 23 في المئة لأحمد شفيق. وحل في المرتبة الثالثة حمدين صباحي بـ 21.5% ويليه ابو الفتوح. وبالتالي سيخوض جولة الاعادة المقرر اجراؤها يومي 17 و18 يونيو/حزيران بين مرسي وشفيق.

وفي هذا السياق قالت نورهان الشيخ استاذة العلوم السياسية بجامعة القاهرة في اتصال بقناة "روسيا اليوم" ان تحالفات "الاخوان" مع القوى الاخرى غير منطقية. واشارت الى انه "من المعروف ان "الاخوان المسلمين" منذ اللحظة الاولى اعتبروا ان الثورة قد انتهت مباشرة برحيل مبارك، وبدأوا باتخاذ منهج مختلف تماما عن باقي القوى السياسية، وبالتالي لم يكن متوقعا ابدا ان تستجيب القوى السياسية لدعوة "الاخوان"، وهي ترى انهم من سرقوا الثورة واخذوا منحى مختلفا تماما للثوار في التحرير".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية
مباشر.. استعراض للطيران الحربي في معرض "الجيش 2017" في ضواحي موسكو