بترايوس: سحب القوات الأجنبية من أفغانستان حتى عام 2014 ممكن وواقعي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58595/

أكد الجنرال ديفيد بترايوس أن سحب قوات التحالف الدولي من افغانستان حتى عام 2014 يعتبر هدفا واقعيا ومهما للغاية. وأضاف بترايوس يوم الخميس 25 نوفمبر/تشرين الثاني أن الحديث لا يدور حول "سباق لانسحاب قوات الحلفاء من البلاد.

أكد الجنرال ديفيد بترايوس أن سحب قوات التحالف الدولي من افغانستان حتى عام 2014 يعتبر هدفا واقعيا ومهما للغاية.
وأضاف بترايوس يوم الخميس 25 نوفمبر/تشرين الثاني أن الحديث لا يدور حول "سباق لانسحاب قوات الحلفاء من البلاد". وأضاف بترايوس أن بعض الوحدات التي تنهي مهمتها العسكرية قد تأخذ على عاتقها مهمات أخرى في مختلف مناطق أفغانستان. أما الوحدات المتبقية فسيتم إعادتها الى أوطانها، في حال سمح بذلك الوضع الميداني في أفغانستان.
وفي الوقت الراهن يبلغ عدد قوات التحالف الدولي العاملة في أفغانستان نحو 130 ألف فرد.
ناطق باسم الناتو: قوات الحلف قد تبقى في أفغانستان حتى بعد عام 2014
بدوره لم يستبعد روبرت بشيل مدير المكتب الإعلامي التابع للناتو في موسكو، أن تبقى قوات الحلف في افغانستان حتى بعد عام 2014 وهو الموعد الذي حدده زعماء الدول الأعضاء في الحلف خلال قمة لشبونة نهاية الاسبوع الماضي.
وقال بشيل: "في العام المقبل سنبدأ تسليم مسؤولية أمن أفغانستان الى الجانب الأفغاني، لكننا لا نريد أن نجزم باننا سنغادر البلاد بحلول عام 2014".
وكان قادة دول الحلف وممثلون عن شركاء الناتو في الجهود العسكرية في افغانستان قد أقروا يوم السبت الماضي استراتيجية الخروج من افغانستان ونقل المسؤولية الامنية الى الجيش الافغاني بحلول عام 2014.
واعلن أندرس فوغ راسموسن الامين العام للحلف في مؤتمر صحفي في أعقاب القمة أن إطلاق عملية النقل التدريجي المسؤولية الأمنية العملياتية الى الجيش الافغاني ستكون على مدى 4 سنوات، ابتداء من صيف عام 2011 الى 2014، بطريقة تتيح للحلفاء سحب قواتهم كاملة دون ترك افغانستان وستقوم القوات الدولية بدعم الجيش الافغاني بدلا من ان تكون هي في الجبهة الامامية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك