دبلوماسيون: إيران ترفض الاقتراح الغربي حول فرض قيود على برنامجها النووي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585925/

نقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن مصادر دبلوماسية ان المفاوضين الإيرانيين المشاركين في محادثات بغداد مع اللجنة السداسية بشأن ملف طهران النووي، رفضوا يوم الخميس 24 مايو/أيار اقتراحا قدمته الدول الغربية حول تخفيف العقوبات ضد إيران مقابل ان تتراجع طهران عن تخصيب اليورانيوم لمستوى 20 %.

نقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن مصادر دبلوماسية ان المفاوضين الإيرانيين المشاركين في محادثات بغداد مع اللجنة السداسية بشأن ملف طهران النووي، رفضوا يوم الخميس 24 مايو/أيار اقتراحا قدمته الدول الغربية حول تخفيف العقوبات ضد إيران مقابل ان تتراجع طهران عن تخصيب اليورانيوم لمستوى 20 %.

وذكرت الوكالة ان الجانب الإيراني طالب اللجنة السداسية بتقديم رد على مجموعة المقترحات الإيرانية بشأن تبديد قلق المجتمع الدولي من توجه البرنامج النووي لطهران.

وأشار سعيد جليلي كبير المفاوضين الإيرانيين الى ان بلاده تحتاج الى وقت إضافي لدراسة الخطة التي قدمها الغرب، في حين قال  دبلوماسي إيراني مشارك في المفاوضات ان المقترحات الغربية لا ترتقي الى مستوى حل الوسط.

ونوهت الوكالة الى ان جليلي أعرب عن تحفظه على بنود الخطة الغربية خلال لقاء عقده على انفراد يوم الخميس بكاثرين آشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي.

من جانب آخر، اتهم الإعلام الحكومي الإيراني الدول الغربية بخلق "جو متوتر"، يعرقل محادثات بغداد. وأضاف الإعلامي ان المفاوضين الإيرانيين في بغداد شددوا على أن أية تنازلات تقدم عليها الأطراف يجب ان تكون متبادلة.

من جهته قال دبلوماسي غربي لوكالة "رويترز" ان آشتون وجليلي اجتمعا صباح يوم الخميس قبل إنطلاق الجلسة العامة في اليوم الثاني من المحادثات. ونقلت "رويترز" عن مسؤول إيراني مشارك في المفاوضات قوله ان طهران تشعر بخيبة أمل إزاء الإقترحات الغربية، وان ما سمعه الجانب الإيراني في اسطنبول (حيث عقدت الجولة السابقة من المفاوضات)، كان أكثر ايجابية.

من جانب آخر،  نقل مراسل قناة "روسيا اليوم" في بغداد عن الجانب الإيراني أن الاقتراح الغربي ينص ليس على تخفيض نسبة تخصيب اليورانيوم الإيراني من 20% الى 5%، حسبما قالت وسائل الإعلام في وقت سابق، بل على وقف هذا النشاط بشكل كامل.

وأضاف المراسل ان هناك اقتراحا روسيا بتمديد المحادثات،  في ظل تعثر عملية التفاوض بشكل واضح.

وفي تصريح لقناة "روسيا اليوم" قال طالب مهدي عضو الوفد الإعلامي الإيراني ان حزمة المقترحات التي قدمتها طهران تتركز على 4 محاور. ورفض مهدي الكشف عن مضمون المقترحات، لكنه أوضح انها تتعلق بالمجالين النووي والسياسي. وأضاف انه من الواضح أن الملف النووي الإيراني لا يقتصر على المجال الذري فحسب.

أما الدول الغربية، فقال مهدي، انها لم تقدم مقترحاتها بشكل خطي، ما أثار العديد من الأسئلة لدى الوفد الإيراني.

وأضاف المسؤول الاعلامي انه لا يرى ما يبعث على التفاؤل إزاء المفاوضات الجارية في ظل استمرار الجانب الأمريكي بوضع العراقيل أمام سير المحادثات وإصراره على بحث القضايا التي لا تتعلق بالموضوع النووي.

  المصدر: وكالات+ "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون