السداسية تقدم عددا من الاقتراحات الجديدة لإيران خلال المفاوضات في بغداد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585881/

نقلت وكالة الأنباء رويترز عن كاثرين اشتون المفوضة العليا لشؤون السياسة الخارجية والامن قولها أن وساطة السداسية الدولية حول الملف الإيراني في المفاوضات التي بدأت في بغداد يوم الثلاثاء 23 مايو/ أذار أعدت عدداً من "الإقتراحات الجديدة" لتسوية النزاع حول برنامج إيران النووي.

نقلت وكالة الأنباء رويترز عن كاثرين اشتون المفوضة العليا لشؤون السياسة الخارجية والامن قولها أن وساطة السداسية الدولية حول الملف الإيراني في المفاوضات التي بدأت في بغداد يوم الثلاثاء 23 مايو/ أذار أعدت عدداً من "الإقتراحات الجديدة" لتسوية النزاع حول برنامج إيران النووي.

وأعلن مايكل مان الناطق باسم كاثرين اشتون أن هناك اقتراحا جديدا متعلقا بقلقها من برنامج إيران النووي، حيث يدور الحديث حول تخصيب اليورانيوم إلى 20 %.

وعشية المفاوضات، ذكر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أنه خلال اللقاء في بغداد ستعرض روسيا على إيران إيقاف تخصيب اليورانيوم بمستوى 20%. واضاف انه  في حال أظهرت إيران من جهتها "استعداداً للتحرك في هذا الاتجاه"، فسوف يتوجب على السداسية تقديم دلائل عملية لمنافع إيران من أخذ موقف كهذا.

يجدر الذكر أن المفاوضات بين السداسية وطهران في بغداد اختتمت يومها الأول وستستمر يوم غد الخميس 24 مايو/ أيار.

وفي هذا السياق ذكر مصدر في الوفد الايراني الى المفاوضات ان طهران قدمت للدول الست خلال المفاوضات في بغداد مقترحاتها الجوابية. واوضح المصدر ان مقترحات ايران تتضمن خمس نقاط مبنية على معاهدة حظر انتشار السلاح النووي ومبدأ القيام بخطوات تدريجية متبادلة تم وضعه خلال لقاء اسطنبول. واضاف المصدر ان الوفد الايراني بانتظار رد السداسية على ما اقترح عليها.

تعليق مراسل قناة "روسيا اليوم" الى بغداد

محلل سياسي:  لن تحمل المفاوضات معجزة ولن تأتي بانتقالة في موضوع مباحثات إيران والدول الست الكبرى

وبدوره ذكر المحلل السياسي عبدالله بدران في حديث مع قناة "روسيا اليوم" أن هناك اختراقات في المحادثات الجارية بين إيران و الدول العظمى، حيث وافقت هذه الدول على أن تسمح لإيران بإنتاج يورانيوم مخصب بنسبة تتراوح بين 5% و20% مقابل أن يتم رفع جزء، لم يتم تحديده ، من العقوبات عن إيران.

ومن ناحية أخرى، أضاف بدران،  أن هناك باعتقاده إمكانية للتصعيد بين الطرفين، إذ أن إيران، من جهتها، قامت بتزويد مفاعلها النووي في طهران بالوقود النووي، ما دفع جاي كارني المتحدث الرسمي للبيت الأبيض إلى القول بأن هناك عقوبات جديدة ستفرض على إيران. من جهة أخرى، لا ترى إيران مصداقية في نوايا الولايات المتحدة و حلفائها، و خاصة اسرائيل، التي لم تعطي جواباً بعد للبيت الأبيض فيما إذا كانت ستتحرك عسكرياً تجاه إيران.

وقال بدران أنه بالرغم من وجود إيجابيات في المفاوضات، الا ان هناك العديد من النقاط التي لم يتم تسويتها بعد، حيث ذكر مايكل مان أن المفاوضات قد تكون طويلة و شاقة.  ومن ضمن نقاط الخلاف هذه هناك اعتراض إيران على تفتيش مواقعها العسكرية، حيث تبرر إيران موقفها هذا بأنها كعضو في الوكالة الدولية للطاقة الذرية غير ملزمة بالسماح للمفتشين بتفتيش هذه المواقع.

ورداً على إمكانية تغيير المفاوضات للسياسة في المنطقة، أعرب بدران عن رأيه بأن المفاوضات لن تحمل معجزة ولن تأتي بانتقالة في موضوع مفاوضات  إيران و الدول الست الكبرى. وأضاف بأن المغزى من عقد هذه المفاوضات في بغداد قد يكمن في إرادة إيران بتقديم "لسان" جديد تتحاور به مع العالم العربي في ظل ما حدث مع سوريا التي تعتبر حلقة وصل بين إيران و العالم العربي.

محلل سياسي ايراني: جولة اليوم هي "جولة المقترحات"

بدوره قال نويد بهروز المحلل السياسي الايراني في حديث لمراسل قناة "روسيا اليوم" ان الجولة الاولى من مفاوضات بغداد يمكن وصفها بانها كانت "جولة المقترحات". واضاف ان الجانب الايراني قدم مقترحا خطيا قائما على اساس معاهدة حظر انتشار السلاح النووي ومفاوضات اسطنبول.

واشار المحلل الى ان مقترحات ايران تتعلق "بالقضايا النووية وغير النووية". واوضح ان القضايا غير النووية تشمل موضوع الحصار الاقتصادي الذي فرضه الغرب على ايران، بالاضافة الى موضوع نزع السلاح النووي.

وفي معرض حديثه عن المقترحات الغربية قال المحلل انها شفهية وغير مبنية على مفاوضات اسطنبول، مضيفا انها غير شاملة وتتركز على البرنامج النووي الايراني فقط.

فيسبوك 12مليون