ادانة دولية لتفجير صنعاء وأوباما يتعهد بالتعاون مع اليمن لملاحقة "القاعدة"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585785/

شجبت الولايات المتحدة والامم المتحدة ومجلس الامن الدولي الهجوم الانتحاري الذي أودى بحياة 96 عسكريا يمنيا في العاصمة صنعاء يوم الاثنين 21 مايو/ايار. وأعرب الرئيس الامريكي باراك اوباما عن قلقه البالغ ازاء اتساع رقعة العمليات الارهابية في البلاد، متعهدا بالتعاون مع اليمن لملاحقة قادة تنظيم "القاعدة".

شجبت الولايات المتحدة والامم المتحدة ومجلس الامن الدولي الهجوم الانتحاري الذي أودى بحياة 96 عسكريا يمنيا في العاصمة صنعاء يوم الاثنين 21 مايو/ايار. وأعرب الرئيس الامريكي باراك اوباما عن قلقه البالغ ازاء اتساع رقعة العمليات الارهابية في البلاد، متعهدا بالتعاون مع اليمن لملاحقة قادة تنظيم "القاعدة".

 ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية عن اوباما قوله في تصريح صحفي ادلى به الإثنين بعد ختام قمة الناتو في شيكاغو: "يساورنا قلق بالغ ازاء القاعدة والنشاط المتطرف في اليمن". وتابع قائلا إن اليمن "يجذب الإرهابيين الأجانب الذين ربما زاروا منطقة الحدود الباكستانية من قبل حيث يتجمع المتمردون الذين يقاتلون قوات حلف الناتو في أفغانستان".

وتعهد أوباما بأن "تعمل الولايات المتحدة مع الحكومة اليمنية لملاحقة زعماء "القاعدة" ومتابعة عملياتهم في اليمن للقضاء عليهم".

من جهته، دان بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة بشدة التفجير الانتحاري في صنعاء، مطالبا باحالة المسؤولين عنه للعدالة. وفي بيان له، دعا بان كافة الاطراف في اليمن "الى رفض استخدام العنف بكل أشكاله"، مضيفا انه "يتوقع منهم أداء دور كامل وبناء في تنفيذ اتفاق الانتقال السياسي في اليمن".

من جانبه، تعهد مجلس الأمن الدولي بمكافحة كافة أشكال الإرهاب. وقال في بيان رسمي إنه يدين الهجوم الانتحاري في اليمن بأقوى العبارات.

هذا وكان احد العسكريين اليمنيين فجر نفسه وسط كتيبته خلال مشاركته في بروفة عرض عسكري أقيمت في ميدان السبعين بصنعاء الاثنين، مما اسفر عن مقتل 96 شخصا واصابة حوالي 300 آخرين بجروح متفرقة. وتبنى تنظيم "القاعدة" مسؤولية الاعتداء الذي جاء انتقاما لـ"جرائم قوات الأمن المركزي في حق القاعدة واليمنيين"، حسبما أعلن محدث باسم التنظيم.

المصدر: وكالات + البي بي سي