الحكومة الإسرائيلية المصغرة تستبعد قيام حزب الله "بأعمال استفزازية فورية" اذا ما اتهم باغتيال الحريري

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58573/

عقدت الحكومة الإسرائيلية المصغرة بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نانياهو اجتماعا، بحثت خلاله احتمال عودة أجواء التوتر الى الحدود الشمالية مع لبنان، بعد ان تصدر المحكمة الدولية قرارها الظني في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري. واستبعد مسؤولون ان يقوم الحزب بأي أعمال "استفزازية فورية" في حال وجه له هذا الاتهام.

عقدت الحكومة الإسرائيلية المصغرة بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نانياهو في 24 نوفمبر/تشرين الثاني اجتماعا، بحثت خلاله احتمال عودة أجواء التوتر الى الحدود الشمالية مع لبنان، بعد ان تصدر المحكمة الدولية قرارها الظني في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، اذ أفادت أنباء باحتمال توجيه اصابع الإتهام فيه الى عناصر من حزب الله.
وقد أشارت وسائل إعلام محلية الى توقعات البعض في الحكومة بأن يؤدي اتهام الحزب او عناصره بارتكاب الجريمة الى "توتر كبير" بين إسرائيل ولبنان، إلا ان هؤلاء بحسب وسائل الإعلام، استبعدوا ان يقوم الحزب بأي أعمال "استفزازية فورية" في حال وجه له هذا الاتهام.
هذا وكان رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي الجنرال غابي أشكينازي قد صرح مؤخرا ان حزب الله قد يقوم بانقلاب في لبنان، اذا ما حمّلته المحكمة الدولية مسؤولية اغتيال رفيق الحريري، محذرا مما وصفها بالمخاوف من ان يسيطر حزب الله على لبنان.
يذكر ان الأمين العام للحزب حسن نصر الله كان قد توعد في أكثر من مناسبة بـ "قطع يد" كل من يحاول توقيف أي عنصر من حزب الله، وانه لن يقوم بتسليم "حتى نصف عنصر" لأية جهة، مشددا على ان المحكمة الدولية جهاز مسيّس يعمل لحساب إسرائيل، ويهدف الى إثارة الفتنة بين اللبنانيين. 
المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية