دمشق تشهد حراكا سياسيا أمميا لتطبيق خطة عنان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585625/

يلتقي وزير الخارجية السوري وليد المعلم مع كل من وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام إرفيه لادسوس ونائب المبعوث الأممي العربي المشترك جان ماري جيهينو، اللذين وصلا إلى دمشق الجمعة 18 مايو/أيار.

يلتقي وزير الخارجية السوري وليد المعلم مع كل من وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام إرفيه لادسوس ونائب المبعوث الأممي العربي المشترك جان ماري جيهينو، اللذين وصلا إلى دمشق الجمعة 18 مايو/أيار.

وقال لادسوس في تصريحات صحفية فور وصوله دمشق، إن مهمة بعثة مراقبي الأمم المتحدة تتمثل في المساعدة على تطبيق خطة عنان لإيقاف العنف، والعمل على ذلك بالتعاون مع جميع الأطراف المعنية لخلق مساحة لتطوير الحوار السياسي والعملية السياسية.

من جانبه قال جيهينو إن مباحثاته مع المعلم ستركز على التحضير لزيارة المبعوث الأممي العربي المشترك كوفي عنان إلى سورية.

كما وصل إلى دمشق المستشار العسكري للأمين العام للأمم المتحدة بابا كار غاي، في زيارة تستمر ثلاثة أيام يلتقي خلالها رئيس بعثة المراقبين الدوليين في سورية الجنرال روبرت مود للاطلاع على سير عمل البعثة بشكل كامل.

محلل سياسي سوري: المطلوب هو تجسيد الحل السياسي على الأرض

قال المحلل السياسي أحمد صوان في حديث مع قناة "روسيا اليوم"، تعليقا على دعم قادة مجموعة الثماني للحل السلمي في سورية، وتأكيدهم على ضرورة الانتقال السياسي من أجل وقف العنف، إن الجميع يدرك أن الحل السياسي هو المخرج الوحيد من الأزمة، وأن المطلوب هو ترجمة ذلك على الأرض داعيا الولايات المتحدة الأمريكية للضغط على الجماعات المسلحة.

 

المصدر: "سريانيوز" + "روسيا اليوم"