مستشار سابق لعرفات يتهم عباس بالفساد وصرف المال العام على دعم القوائم العربية في إسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585490/

شن محمد رشيد مستشار الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات هجوما على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، مطالبا إياه بالكشف عن مصدر ثروته التي قدرها بمائة مليون دولار. واتهم رشيد الرئيس الفلسطيني بتلقي الرشوة والتلاعب بالمال العام الفلسطيني، مشيرا إلى أنه "كان يأخذ ملايين في كل انتخابات إسرائيلية من المؤسسة الفلسطينية ومن القطاع الخاص تحت عنوان دعم القوائم العربية".

 

شن محمد رشيد مستشار الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات هجوما على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، مطالبا إياه بالكشف عن مصدر ثروته التي قدرها بمائة مليون دولار، إضافة إلى ملايين الدولارات هي عقارات وقصور له في عدد من الدول.

وقال محمد رشيد، المعروف أيضا باسم خالد إسلام في مقابلة مع قناة "العربية" تعقيبا على طلب هيئة محاكمة الفساد الفلسطينية من الشرطة الدولية "إنتربول" القبض عليه بتهم الفساد واختلاس أموال الشعب، "حين رجع (محمود عباس) إلى فلسطين سلمته بيدي 25 ألف دولار بتكليف من الرئيس الراحل ياسر عرفات، وأصبحت لديه اليوم عقارات وقصور له ولأولاده تقدر بـ 15 مليون دينار (نحو 21 مليون دولار) في فلسطين والأردن وتونس وأماكن أخرى".

واتهم رشيد الرئيس الفلسطيني، الذي وصفه بـ "الرجل المسكين"، بتلقي الرشوة والتلاعب بالمال العام الفلسطيني، مشيرا إلى أنه "كان يأخذ ملايين في كل انتخابات إسرائيلية من المؤسسة الفلسطينية ومن القطاع الخاص تحت عنوان دعم القوائم العربية".

وأشار رشيد إلى أنه مستعد للمثول أمام أي هيئة قضائية مستقلة للتحقيق فيما اتهم به من الفساد بشرط أن تكون الهيئة أو الجهة القضائية غير خاضعة لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

 واتهم الهيئة نفسها بأنها "تعاني من الفساد، حيث أن وزيرين من الحكومة الجديدة التي أقسمت أمام أبو مازن قبل أيام متهمان أيضا من قبل المجلس التشريعي الفلسطيني".

وطالب رشيد هيئة محاكمة الفساد الفلسطينية إثبات أن لديه أموالا من أموال الشعب، أو اختلاسات، مبينا أن الاتهامات كانت بالمليارات، ثم مئات الملايين وعشرات الملايين، وهي في تناقص، في إشارة منه إلى عدم وجود أدلة على ما لديه.