روسيا والصين توقعان 19 عقدا واتفاقية بمليارات الدولارات

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58545/

اكد رئيس الحكومة الصينية فين جياباو خلال محادثته مع الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ان رجال الاعمال الصينيين وقعوا مع زملائهم الروس في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 13 عقدا بقيمة 8.5 مليار دولار.

وقع رجال الاعمال الصينيون مع زملائهم الروس في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 13 عقدا بقيمة 8.5 مليار دولار. اكد ذلك رئيس الحكومة الصينية فين جياباو خلال محادثته  مع الرئيس الروسي دميتري مدفيديف اليوم الأربعاء في ضواحي موسكو.
وهكذا فقد بلغ عدد العقود والاتفاقيات الموقعة في اطار زيارة الوفد الصيني الحالية لروسيا   19 وثيقة.
واشار رئيس الحكومة الصينية الى ان قيادة البلدين السياسية اكدت على "الطابع الاستراتيجي والمتين والمستقر" للعلاقات الصينية ـ الروسية.
من جانبه لاحظ مدفيديف ان لقاءه مع فين جياباو يدل على الحوار الثابت والبناء القائم بين البلدين. وذكر بانه التقى الرئيس الصيني خلال قمتي العشرين ومنتدى بلدان اسيا والمحيط الهادي قبل ايام.
وقال مدفيديف كذلك ان الوثائق التي تم توقيعها بين حكومتي البلدين ورجال الاعمال الروس والصينيين خلال اليومين الاخيرين تشهد على  الوتائر الحثيثة لتنمية العلاقات الاقتصادية بينهما. واعاد مدفيديف الى الاذهان كذلك انه تم التوقيع على عدد من الوثائق بما فيها ذات طابع استراتيجي خلال زيارته الاخيرة الى بكين ومعرض شنغهاي.
بدوره اكد فين جياباو ان الاتصالات الكثيفة بين قيادة البلدين تعكس المستوى العالي للثقة السياسية والاستراتيجية الناشئة بين الطرفين. وقال ان الوثائق التي تم توقيعها خلال الزيارة الحالية في مجال الاقتصاد والمالية والنقل والجمارك والميدان الانساني تشهد على ان التعاون الاقتصادي الروسي ـ الصيني بلغ مستوى نوعيا جديدا.
ويذكر ان حجم التبادل التجاري بين البلدين تجاوز 55 مليار دولار عام 2008  ،الا انه انخفض عام 2009 نتيجة الازمة المالية وشكل  39.1 مليار دولار. اما خلال فترة يناير/كانون الثاني ـ يوليو/تموز عام 2010  وحدها فقد بلغ 30.6 مليار دولار.

خبير اقتصادي : الجانب الروسي يركز قبل كل شيء على تنويع التجارة        
وفي مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" قال سيرغي ساناكويف رئيس المركز الروسي-الصيني للتعاون التجاري والاقتصادي "ليست هذه السنة الاولى عندما تقوم روسيا بالمشاركة في مثل هذه المنتديات، ونقوم اثناءها بالتوقيع على اتفاقيات لا تتعلق بالتعاون العسكري التقني او بمجال الطاقة، اذ ان مثل هذه المنتديات تهدف بالسعي الى تطوير اتجاهات اخرى. ويوجد حوار في مجال النفط والغاز ولدينا في هذه المسألة نتائج جيدة".
وفيما يتعلق بالمنتدى قال ساناكويف ان الجانب الروسي يركز قبل كل شيء على تنويع التجارة وزيادة كمية صناعة الآليات وغيرها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم