إسلاميون تونسيون يقاتلون إلى جانب المعارضة السورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585345/

عرض التلفزيون السوري الرسمي الثلاثاء 15 مايو/أيار، اعترافات ثلاثة إسلاميين - أحدهم يحمل الجنسية الليبية والآخران يحملان الجنسية التونسية - بتسللهم إلى سورية عبر الحدود التركية لتنفيذ هجمات بالتنسيق بين تنظيم "القاعدة" وما يسمى بـ"الجيش السوري الحر".

عرض التلفزيون السوري الرسمي الثلاثاء 15 مايو/أيار، اعترافات ثلاثة إسلاميين - أحدهم يحمل الجنسية الليبية والآخران يحملان الجنسية التونسية - بتسللهم إلى سورية عبر الحدود التركية لتنفيذ هجمات بالتنسيق بين تنظيم "القاعدة" وما يسمى بـ"الجيش السوري الحر".

وقال الشاب فهد عبد الكريم صالح الفريطيس في اعترافات بثها التلفزيون السوري أمس إنه ليبي من مواليد 1991، ويقيم في بنغازي. وأضاف أنه شارك في الثورة الليبية، وشارك في المعارك التي دارت في أجدابيا أولا، وبعد السيطرة عليها شارك في معارك البريقة إلى أن سيطروا عليها ثم عاد لإكمال دراسته.

وقال الفريطيس إنه التقى بعد وصوله إلى اللاذقية شخصا قال إنه تابع للجيش الحر، وإنه هو الذي سيوصلهم إلى تنظيم "القاعدة" و"المجاهدين هناك".

من جهته قال الشاب أسامة مختار هذلي.. "أنا تونسي من مواليد عام 1990، من خزامة الغربية التابعة لسوسة. وقد ذهبت إلى ليبيا مرتين الأولى خلال الثورة فيها لكي أناصر الشعب الليبي بعد أن شاهدت القتل والتشريد والقصف الحاصل فيها وباعتبار أن الشعب الليبي جار لنا. وحينها كانت هناك جمعيات للخدمة على الحدود الليبية التونسية وفيها أشخاص ينظمون ويتكفلون بدخول المقاتلين إلى ليبيا".

كما أفادت بعض العائلات التونسية من مدينة بن قردان في جنوب البلاد بأن بعض أبنائها قتلوا في سورية. وكان المبعوث السوري لدى الأمم المتحدة أكد القبض على 26 مقاتلا مرتبطا بتنظيم "القاعدة"، من بينهم 19 تونسيا.

المصدر: التلفزيون السوري و"رويترز"