الشرطة تعلن وفاة العمال الـ29 المحصورين في منجم للفحم بنيوزيلندا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58519/

اعلنت الشرطة النيوزيلندية يوم الاربعاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني عن وفاة جميع عمال المنجم الـ29 المحصورين داخل منجم للفحم، وذلك بعد وقوع انفجار قوي ثان لغاز الميثان في المنجم. ويذكر ان العمال كانوا محصورين داخل المنجم لمدة 5 ايام دون مياه شرب او طعام، ولم يتسن لرجال الانقاذ اقامة اتصال معهم او دخول المنجم بسبب خطر تراكم غازات سامة وقابلة للاشتعال هناك.

اعلنت الشرطة النيوزيلندية يوم الاربعاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني عن وفاة جميع عمال المنجم الـ29 المحصورين، وذلك بعد وقوع انفجار ثان في المنجم. ونقلت وكالة "رويترز" عن  مصدر في الشرطة قوله "من المستبعد نجاة اي من العمال"، وهم كانوا محصورين تحت الارض لمدة 5 ايام دون طعام او مياه الشرب.

وذكرت المصادر ان الانفجار الثاني لغاز الميثان كان عنيفا للغاية. وأكدت المصادر في وقت لاحق من اليوم ذاته انه "بعد هذا الانفجار لم يبق احد على قيد الحياة". وقالت الشرطة ان بين ضحايا الانفجارين مواطنين اوستراليين ومواطنين بريطانيين وعاملا واحدا من جنوب افريقيا.

وقد وقع الانفجار الاول في منجم "بايك ريفر" الجمعة 19 نوفمبر/تشرين الثاني، ولم تتمكن فرق الانقاذ من اقامة اتصال مع العمال المحصورين او دخول المنجم بسبب خطر تراكم غازات سامة وقابلة للاشتعال هناك.

هذا وكانت نيوزيلندا شهدت عددا من الاحداث المماثلة في مناجمها منذ مطلع القرن الماضي، فقد وقع آخر الانفجارات من هذا القبيل عام 1967، حيث اودى بحياة 19 عاملا.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك