الرئيس الأبخازي: لا نصدق ساكاشفيلي ولا حوار مع نظامه الفاشي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58501/

أكد رئيس جمهورية أبخازيا سيرغي باغابش ان بلاده لن تقيم أي حوار مع الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي ، وأنه لا مصداقية لأقوال ساكاشفيلي لديه، واصفا النظام في تبليسي بـ "الفاشي". وجاء هذا التصريح ردا على ما قاله ساكاشفيلي في كلمة ألقاها في البرلمان الأوروبي يوم 23 نوفمبر، وتعهد فيها بأن بلاده لن تلجأ لاستخدام القوة لاسترجاع جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية اللتين انفصلتا عنها ،بحسب وصفه.

أكد رئيس جمهورية أبخازيا سيرغي باغابش ان بلاده لن تقيم أي حوار مع الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي ، وأنه لا مصداقية لأقوال ساكاشفيلي لديه ، واصفا النظام في تبليسي بـ "الفاشي".
وجاء هذا التصريح ردا على ما قاله ساكاشفيلي في كلمة ألقاها في البرلمان الأوروبي يوم 23 نوفمبر، وتعهد فيها بأن بلاده لن تلجأ  لاستخدام القوة لاسترجاع  جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية  اللتين انفصلتا عنها ،بحسب وصفه.

وأضاف سيرغي باغابش "لا زلنا نذكر جيدا إعلان ساكاشفيلي انه لا ينوي اللجوء للقوة في أوسيتيا الجنوبية، عشية العدوان الوحشي على تسخينفال. نحن لا نصدق ما يقوله".
وأشار الرئيس الأبخازي الى المفاوضات الدائرة حول هذه القضية في جنيف، لافتا الى انه "اذا كانت جورجيا لا تنوي استخدام العنف، فلتوقع على اتفاقية عدم استئناف العمليات العسكرية. فلتوقع معاهدة سلام".
وشدد سيرغي باغابش على ان "أبخازيا مستعدة للشروع بالحوار مع جورجيا، لكن بعد رحيل ميخائيل ساكاشفيلي عن منصبه"، كما شدد على ان هذا الحوار يجب ان يستند الى أسس الحوار "بين دولتين مستقلتين. ولا يمكن ان يكون حوارا من نوع آخر".
وقال باغابش "ينبغي عدم تحميل روسيا المسؤولية. هناك بلدان مستقلان هما أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، ويجب على أوروبا إجراء حوار معنا، وعدم تحميل روسيا اي ذنب".
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)