الارهابي بريفيك يتعرض لهجوم بحذاء لشقيق احد ضحاياه

متفرقات

الارهابي بريفيك يتعرض لهجوم بحذاء لشقيق احد ضحاياه
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585006/

انقطعت جلسة استماع في قضية الارهابي النرويجي أندرس بريفيك لمدة قصيرة عندما ألقى شقيق أحدى ضحايا اعتداءات بريفيك يقال انه من أصل عراقي حذاءه على المتهم، حسبما نقلته وسائل اعلام محلية يوم الجمعة 11 مايو/أيار.

انقطعت جلسة استماع في قضية الارهابي النرويجي أندرس بريفيك لمدة قصيرة عندما ألقى شقيق أحدى ضحايا اعتداءات بريفيك يقال انه من أصل عراقي حذاءه على المتهم، حسبما نقلته وسائل اعلام محلية يوم الجمعة 11 مايو/أيار.

وفي أثناء جلسة الاستماع لقضية أندرس بريفيك في محكمة باسلو النرويجية نهض أحد الحاضرين في الاجتماع من مقعده وقذف بفردة حذاء في اتجاه الارهابي النرويجي وهو يصرخ "روح النار أيها القاتل"، بيد أن الحذاء أصاب أحد محامي بريفيك. وأسرع الحراس الى القبض على الرجل الذي يقال انه عراقي الأصل وتم اخراجه من قاعة المحكمة.

وفي رد فعلهم على عمل شقيق الضحية هذا بدأ البعض يصفقون له، فيما انفجر آخرون بالبكاء.

وبعد استئناف الجلسة أعلن بريفيك للحاضرين "اذا كنتم تريدون القاء شيء علي، فافعلوا ذلك عندما دخولي قاعة الحكمة أو الخرج منها، بدلا من استهداف المحامي".

ويتهم بريفيك بارتكب اعتداءين ارهابيين في أوسلو وجزيرة أوتويا أسفرا عن مقتل 77 شخصا وإصابة نحو100 آخرين في يوليو/تموز من العام الماضي. ولم ينف المتهم حقيقة قيامه بهاتين العمليتين، بيد أنه لم يعترف بذنبه في اقتراف الجرائم.

ومن المتوقع اصدار الحكم بحق بريفيك في يوليو/تموز المقبل. واذا اعترف التحقيق بأن الارهابي مختل عقليا، فانه سيخضع لعلاج نفسي. والا يواجه بريفيك حكما بالسجن 21 عاما وقد يصل الى السجن المؤبد.

وسبق أن تعرض لهجوم بحذاء كل من الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن من قبل صحفي عراقي أثناء مؤتمر صحفي في بغداد في ديسمبر/كانون الأول عام 2008، وكذلك الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أثناء زيارته لمدينة ساري في شمال البلاد في ديسمبر/كانون الأول عام 2011.

أفلام وثائقية