بانيتا: تفجيرات دمشق تحمل بصمات القاعدة.. وعلى الأسد التنحي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/584975/

أعلن وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا إن الانفجارين اللذين شهدتهما العاصمة السورية دمشق صباح الخميس، يحملان بصمات تنظيم القاعدة، ويذكران بتفجيراتها في العراق قبل سنوات.

أعلن وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا إن الانفجارين اللذين شهدتهما العاصمة السورية دمشق صباح الخميس، يحملان بصمات تنظيم القاعدة، ويذكران بتفجيراتها في العراق قبل سنوات.

وقال بانيتا على هامش مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية الجنرال مارتن ديمبسي، عقب لقائهما مع رئيس أركان الجيش التركي الجنرال نجدت أوزال يوم 10 مايو/آيار ان عناصر تنظيم القاعدة بدأت تتخذ من سورية ملاذ لها، مستغلة حالة الفوضى التي تسود البلاد.

وأكد بانيتا على ضرورة "تنحي الرئيس السوري بشار الأسد والوقف الفوري لأعمال العنف في سورية". وأشار إلى أنه ليست هناك معطيات واضحة لدى الاستخبارات العسكرية الأمريكية بأن تنظيم القاعدة هو الذي يقف وراء تفجيري دمشق، إلا أنه أشار بشكل واضح إلى أن تنظيم القاعدة ومجموعات أصولية أخرى اتخذت من سورية ملاذٍ لها في الآونة الأخيرة، مستفيدة من حالة الفوضى المستشرية في البلاد.

هذا واعتبر أستاذ العلاقات الدولية في الجامعة الامريكية إدموند غريب في حديث لـ"روسيا اليوم" من واشنطن ان "الحادثتين المروعتين في دمشق والخسائر الكبيرة دفعت عدد من المحللين وبعض وسائل الاعلام الغربية الى استخدام لغة مختلفة"، و"بدأنا نسمع من بعض المسؤولين الامريكيين بأن هناك دلائل على ان تنظيم القاعدة وراء ما يحدث".



الأزمة اليمنية