مستقبل وعلاقات الناتو في ظل التطورات على الساحة الدولية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/584780/

قال ممثل الولايات المتحدة الدائم لدى الناتو إن افغانستان تعتبر مثالا على نجاح التعاون بين روسيا والحلف الأطلسي، وإن الحوار مستمر بين الطرفين من اجل التوصل الى صيغة حول الدرع الصاروخية التي تنوي الولايات المتحدة نشرها في اوروبا.

قال ممثل الولايات المتحدة الدائم لدى الناتو إن افغانستان تعتبر مثالا على نجاح التعاون بين روسيا والحلف الأطلسي، وإن الحوار مستمر بين الطرفين من اجل التوصل الى صيغة حول الدرع الصاروخية التي تنوي الولايات المتحدة نشرها في اوروبا.

جاء هذا في جلسة نقاش عقدها مجلس العلاقات الخارجية حول مستقبل واولويات الناتو قبل نحو اسبوعين على قمة الناتو المقررُ عقدُها في شيكاغو. وبحثت الجلسةُ التحالفات والتحديات التي تواجه الحلفَ في ظل التطورات على الساحة الدولية.

وقد يكون التحدي الاكبر في افغانستان، حيث يواصل الحلف عملياته هناك مع التأكيد على الالتزام بالاستراتيجية التي حُددت خلال قمةِ لشبونة بالانسحاب من ذلك البلد بحلول عام 2014.

وقال إيفو دالدر، ممثل الولايات المتحدة الدائم لدى الناتو "نحن ملتزمون بالاستراتيجية التي حددت في لشبونة، وهي بدء عملية انتقال في 2011 واكمالها في 2014، بحيث تستلم القوات الافغانية مع الوقت مسؤوليات امنية اكبر لحين استلامهم كافة المهمات الامنية بحلول الفين واربعة عشر، وفي الفين وثلاثة عشر، مع تسلم القوات الافغانية زمام المسؤولية، ستتحول مسؤوليات الناتو والايساف من مقاتلة الى دعم".

وأكد دالدر ان افغانستان تعتبر قصةَ نجاحٍ للعلاقات بين روسيا وحلف الناتو، وأن البحثَ ما زال متواصلا بين الطرفين لحل الخلاف حول الدرع الصاروخية التي تنوي الولايات المتحدة نشرَها في اوروبا، وشدد على ان الدرع ليست موجهةً ضد روسيا الا انه لا يرى طلبَ روسيا تقديمَ ضمانات قانونية لها طلبا عقلانيا.

المزيد في تقريرنا المصور.