مسؤولة أمريكية: لن نتخلى عن نشر الدرع الصاروخية حتى في حال زوال الخطر الايراني

أخبار العالم

مسؤولة أمريكية: لن نتخلى عن نشر الدرع الصاروخية حتى في حال زوال الخطر الايرانيمسؤولة أمريكية: لن نتخلى عن نشر الدرع الصاروخية حتى في حال زوال الخطر الايراني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/584466/

أعلنت آلين تاوشير المبعوثة الأمريكية الخاصة لشؤون الاستقرار الاستراتيجي أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن خطتها الخاصة بنشر الدرع الصاروخية حتى في حال زوال الخطر من قبل ايران، مضيفة أن واشنطن ستمنح الجانب الروسي ضمانات سياسية تؤكد عدم استهداف روسيا من خلال الدرع الصاروخية.

 

أعلنت آلين تاوشير المبعوثة الأمريكية الخاصة لشؤون الاستقرار الاستراتيجي والدفاع المضاد للصواريخ أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن خطتها الخاصة بنشر الدرع الصاروخية حتى في حال زوال الخطر من قبل ايران.

وأكدت تاوشر في مؤتمر صحفي عقد بموسكو يوم الخميس 3 مايو/أيار أن الولايات المتحدة تنوي نشر الدرع الصاروخية بأربع مراحل حتى في حال تغيير النظام في ايران، مشيرة إلى أنه يمكن تكييف هذه التكنولوجيا للأخطار.

وأشارت المسؤولة الأمريكية إلى أن واشنطن تتفهم قلق موسكو بشأن الدرع الصاروخية الأمريكية وستمنح الجانب الروسي ضمانات سياسية تؤكد عدم استهدافها روسيا بعد توقيع اتفاقية تعاون في هذا المجال.

وأكدت تاوشير أن واشنطن لا ترغب في تدمير قدرات روسيا، مشيرة إلى ان العلاقات الأمريكية الروسية تغيرت من "ضمان الدمار المتبادل إلى ضمان الاستقرار المتبادل". وأضافت أن عملية إعادة ترتيب العلاقات بين البلدين نجحت.

ومع ذلك أشارت تاوشير إلى أن واشنطن لن توافق على تقييد منظومة الدفاع المضاد للصواريخ لأنها حريصة على أمنها وأمن حلفائها.

من جهتها أعلنت مادلين كريدون مساعدة وزير الدفاع الأمريكي لشؤون القضايا الاستراتيجية العالمية أن واشنطن ستدرس الأخطار الإقليمية من وجهة نظر الدفاع المضاد للصواريخ بهدف إقامة منظومات مماثلة في مناطق أخرى من العالم، مشيرة إلى التعاون الأمريكي الياباني في هذا المجال.

كما أكدت كريدون من جديد أن الولايات المتحدة لا تعتبر روسيا خطرا على أمنها، مشيرة إلى أن روسيا تمتلك قدرات كافية للدفاع عن أي خطر في حال تشغيل الدرع الصاروخية الأمريكية.

موسكو قلقة من نشر الدرع الصاروخية في أوروبا

من جانبه أعلن الجنرال نيقولاي ماكاروف رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية أن موسكو قلقة من أن حلف الناتو قد يتخذ في مايو/أيار الحالي قرارا خاصا بالاستعداد المرحلي للدرع الصاروخية الأوروبية ويوافق على خطط جديدة لتكامل الوسائل الوطنية للدفاع المضاد للصواريخ في الدول الأعضاء في الحلف.

كما أشار المسؤول العسكري الروسي إلى أن موسكو لا تنوي في القريب العاجل الخروج من اتفاقية تدمير الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى ردا على نشر الدرع الصاروخية في أوروبا، مضيفا أن هذه الاتفاقية تحمل أهمية كبيرة للاستقرار في القارة الأوروبية.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون