اللجنة التشريعية بمجلس الشعب المصري ترفض الاتفاق حول الجمعية التأسيسية للدستور

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/584144/

استنكر اعضاء اللجنة التشريعية في مجلس الشعب المصري الاتفاق الذى توصل إليه المجلس العسكري مع القوى السياسية حول معايير وضوابط الجمعية التأسيسية للدستور.

 

استنكر اعضاء اللجنة التشريعية في مجلس الشعب المصري الاتفاق الذى توصل إليه المجلس العسكري مع القوى السياسية حول معايير وضوابط الجمعية التأسيسية للدستور.

واعتبر أعضاء اللجنة التشريعية خلال اجتماعهم يوم الاحد 29 ابريل/نيسان برئاسة المستشار محمود الخضيري، أن ما حدث هو وصاية من المجلس العسكري على اللجنة التشريعية  في مجلس الشعب. واتفق الاعضاء على إصدار بيان عاجل لرئيس المجلس للتعبير عن الاستياء مما حدث.

وقال الخضيري بهذا الصدد: "كنت منزعجا جدا أمس وأنا أشاهد من خلال وسائل الإعلام الاتفاق الذي حدث وكأن المسألة منتهية"، واصفا ما حدث بأنه "عملية مهينة للأحزاب التى ذهبت للقاء، لأن هناك مؤسسة رسمية موجودة تقول فيها رأيك بصراحة ووضوح ولم يتم منع أحد". وقال إن "ما حدث هو افتئات علينا لا نقبله".

بدوره اعتبر النائب صبحي صالح وكيل اللجنة التشريعية، اللقاء بأنه اجتماع تشاوري. وقال: "لأنه في النهاية لا توجد وصاية على النائب عندما يختلى مع نفسه مع ورقته ويختار بلا وصاية ولا توجيه، والنائب حر، إن شاء يختار المائة عضو في التأسيسية من تيار واحد". وأكد أن وثيقة اللقاء غير ملزمة لأحد.

وأضاف: "ما تم بالأمس هو اتفاق وقعت عليه مجموعة من الشعب وليس كل الشعب ولهم احترامهم، ولكن الجزء لا يغني عن الكل". وتابع قائلا إن "مجلس الشعب هو صاحب القرار وصاحب التصويت واللجنة التشريعية بالمجلس هي صاحبة الاختصاص في وضع المعايير والضوابط".

المصدر: "اليوم السابع"

الأزمة اليمنية