واشنطن وإسلام آباد.. البحث عن استراتيجية جديدة للعلاقات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583973/

أكد المبعوث الامريكي إلى باكستان وأفغانستان مارك غروسمان احترام واشنطن لتوصيات البرلمان الباكستاني حول العلاقة معها، مشيرا إلى استعدادها للعمل مع حكومة اسلام اباد لاعادة فتح الخط البري للإمدادات. جاءت تصريحات غروسمان خلال لقائه كبار المسؤولين الباكستانيين في إسلام آباد يوم الخميس 26 ابريل/نيسان.

أكد المبعوث الامريكي إلى باكستان وأفغانستان مارك غروسمان احترام واشنطن لتوصيات البرلمان الباكستاني حول العلاقة معها، مشيرا إلى استعدادها للعمل مع حكومة اسلام اباد لاعادة فتح الخط البري للإمدادات. جاءت تصريحات غروسمان خلال لقائه كبار المسؤولين الباكستانيين في إسلام آباد يوم الخميس 26 ابريل/نيسان. وذلك قبيل انطلاق اجتماع ثلاثي يعقده مسؤولون من الولايات المتحدة وباكستان وأفغانستان في العاصمة الباكستانية الجمعة.

وأكد غروسمان بأن بلاده تحترم توصيات البرلمان الباكستاني فيما يخص قضية اعادة فتح خط الامدادات، ولكنه لم يقدم على قبول هذه التوصيات. وصرح قائلا: " نحن مستعدون للعمل مع الباكستانيين لإعادة فتح الخط البري للإمدادات، فنحن نريد مناقشة كل الأمور والقضايا الخاصة بالموضوع ونحن على استعداد للدعم المالي التي قد تستفيد منه باكستان".

وأكد بيان صدر عن الجيش الباكستاني بهذا الصدد ان "الاجتماع تطرق الى مجموعة واسعة من القضايا الأمنية المتعلقة باعادة الارتباط مع الولايات المتحدة الاميركية". وكانت اسلام آباد أكدت أنها على استعداد لفتح الخط، ولكن بشروط وهي ان تقدم واشنطن اعتذارا عن حادثة الصلالة ووقف فوري لهجمات الطائرات الأمريكية على المناطق القبلية، وهما قضيتان تمثلان حجر عثرة في إحراز أي تقدم في أي مباحثات تدور بين مسئولي البلدين.

هذا وقال المحلل في مركز الأمن الدولي بموسكو فلاديمير سوتنيكوف لـ"روسيا اليوم" ان واشنطن تسعى الى تحسين علاقاتها  مع باكستان بشكل ملحوظ باعتبارها شريكا مهما جدا لها في افغانستان، اضافة الى كونها شريكا محوريا في الحرب على الارهاب.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

فيسبوك 12مليون