طرابلس تستعين بمستشارين قانونيين بريطانيين لضمان محاكمة سيف الاسلام داخل البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583767/

أعلنت ليبيا انها استعانت بمستشارين قانونيين بريطانيين في قضية سيف الاسلام القذافي. وكانت السلطات الليبية قد استأنفت في 10 نيسان/ابريل الجاري قرارا من المحكمة الجنائية الدولية يطلب منها تسليمها سيف الاسلام فورا.

أعلنت ليبيا انها استعانت بمستشارين قانونيين بريطانيين في قضية سيف الاسلام القذافي. وجاء في بيان صادر عن الحكومة الليبية يوم 23 ابريل/نيسان ان "المجلس الوطني الانتقالي استعان بمستشارين قانونيين من خارج ليبيا لهم خبرات مميزة في القانون الجنائي الدولي".

وأعلن عبد الرحيم الكيب رئيس الحكومة الليبية الانتقالية ان فريق المستشارين سيتألف خصوصا من فيليب ساندز وميشال باتلر من مكتب محاماة "ماتركس تشامبرز" المعروف لمساعدته امام المحكمة الجنائية الدولية.

يذكر أن ليبيا كانت قد ستأنفت في 10 نيسان/ابريل الجاري قرارا من المحكمة الجنائية الدولية يطلب منها تسليمها سيف الاسلام القذافي فورا. وكانت الحكومة الليبية ابلغت المحكمة الجنائية الدولية بأن لديها ما يكفي من الادلة ضد سيف الاسلام  لمحاكمته في ليبيا. وأكد البيان الحكومي ان "المحاكمة لن تجري قبل ان يقبل الطعن في مقبولية الدعوى المقدم من ليبيا امام المحكمة الجنائية الدولية.. اننا نعتقد ان هذه الاستعدادات والخطوات من شأنها ان تبرهن بما لا يدع مجالا للشك ان ليبيا لديها الارادة الكاملة والامكانية لمحاكمة سيف الاسلام القذافي وعبد الله السنوسي داخل ليبيا".

وفي السياق ذاته، أعلن لويس مورينو أوكامبو المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية يوم 21 ابريل/نيسان اثناء زيارته طرابلس أن ليبيا ستتقدم بمطالبها بمحاكمة سيف الاسلام على أراضيها نهاية هذا الشهر. وأضاف أوكامبو: "المعلومات التي بحوزة ليبيا سرية حتى الان. اطلعنا المدعي العام الليبي على ان لديه شهودا ووثائق. كما أنه قال إن لديه أدلة أكثر مما بحوزة المحكمة الدولية لوجود سجناء يمكنهم الآن الادلاء باقوالهم".

وتابع قائلا: "تأتي الخطوة المهمة التالية في 30 ابريل / نيسان، حيث تطرح ليبيا مقترحها وما لديها أمام قضاة المحكمة الجنائية الدولية الذين سيبتون في الامر".

هذا ويواجه سيف الاسلام المحتجز لدى ثوار الزنتان مذكرة توقيف من المحكمة الجنائية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية في عام 2011 اثناء قمع الاحتجاجات التي تحولت الى حرب أهلية. ولم توضح الجماعة المسلحة التي تحتجز نجل معمر القذافي متى ستقوم بتسليمه إلى الحكومة الليبية.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية