موسكو تحث الخرطوم وجوبا على تجنب النزاع المسلح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583722/

حثت موسكو طرفي النزاع في السودان على اتخاذ خطوات جديدة لتنفبذ المطالب التي طرحها مجلس الامن الدولي بحذافيرها، داعية الخرطوم وجوبا الى فعل كل ما في وسعهما لتجنب النزاع المسلح. جاء ذلك في بيان صادر أن الوزارة يوم 23 ابريل/نيسان، وذلك بالتزامن مع ورود انباء عن سقوط اكثر من ألف قتيل بين جنود جنوب السودان في تجدد الاشتباكات.

حثت موسكو كلا من الخرطوم وجوبا على اتخاذ خطوات جديدة لتنفيذ مطالب مجلس الامن الدولي بحذافيرها، داعية الطرفين الى فعل كل ما في وسعهما لتجنب النزاع المسلح. جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة يوم الاثنين 23 ابريل/نيسان، وذلك بالتزامن مع ورود انباء عن سقوط اكثر من ألف قتيل بصفوف جيش جنوب السودان في تجدد الاشتباكات واستئناف الغارات الجوية على المناطق الحدودية بين البلدين والتي يستهدفها الطيران السوداني.

وجاء في البيان ان "جمهورية جنوب السودان سحبت قواتها من منطقة هجليج التي استعادت السلطات السودانية سيطرتها عليها، بحسب المعلومات المتوفرة. بذلك، وتم تتفيذ أحد البنود الرئيسية لإعلان رئيس مجلس الامن الدولي الصادر في 12 ابريل/نيسان الجاري والذي ينص على مطالب المجتمع الدولي الموجهة الى طرفي النزاع". وأضافت الوزارة انه "على الرغم من ذلك، لا يزال الوضع العام في المناطق الحدودية بين البلدين متوترا".

وشددت الوزارة على ان "موسكو تنتظر من طرفي النزاع في السودان اتخاذ خطوات جديدة لتنفيذ مطالب مجلس الامن بحذافيرها، وضمنا الامتناع عن التدخل في شؤون الطرف الآخر ودعم المصالحة". وشددت الخارجية الروسية على ضرورة "بذل قصارى الجهود من أجل منع نشوب نزاع مسلح، سعيا الى تهيئة الأرضية المناسبة لاستئنف المفاوضات بين الخرطوم وجوبا والتوصل الى حل للمسائل العالقة يرضي كلا الطرفين". وأكدت الوزارة: "تعول موسكو على أن يفتح ذلك الباب امام استئناف مسيرة بناء علاقات التعاون البناء بين الدولتين وتطبيق الاتفاقيات الثنائية التي عقدت مؤخرا تحقيقا لمصالح مواطني البلدين وضمان الامن والاستقرار في المنطقة".

المصدر: وكالة ايتار - تاس

الأزمة اليمنية