مضيفات "هونغ كونغ إيرلاينز" فاتنات يتقن فنون القتال

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583393/

 لم تكتف شركة الخطوط الجوية "هونغ كونغ إيرلاينز" بان المضيفات العاملات فيها يعتبرن من أكثر المضيفات جمالاً في العالم، فقررت إعدادهن في دورات تدريب لفنون القتال، ليتسنى للمضيفة وفي لمح البصر التحول من فتاة رقيقة الى مقاتلة شرسة، وذلك بهدف توفير الحماية لركاب الطائرة في حال تواجد شخص مشاغب على متنها، لا يستوعب الكلمات اللطيفة ويفهم أكثر اللكمات العنيفة.

تعتبر المضيفات العاملات في شركة الخطوط الجوية "هونغ كونغ إيرلاينز" أجمل المضيفات في العالم، على الأقل في عيون المسافرين ذوي الخبرة والمعرفة بخدمات شركات الطيران الشهيرة التي تعتمد معايير معايير جمال محددة للمضيفات.

بالإضافة الى هذه المواصفات تتمتع مضيفات الشركة الشهيرة بالقدرة على إضفاء أجواء حسن الضيافة واللباقة والعناية بالركاب لأقصى درجة ممكنة.

لكن من الواضح ان "هونغ كونغ إيرلاينز" لم تكتف بذلك، بل تقوم بإعدادهن في دورات تدريب لفنون القتال، ليتسنى للمضيفة وفي لمح البصر التحول من فتاة رقيقة الى مقاتلة شرسة، وذلك بهدف توفير الحماية لركاب الطائرة في حال تواجد شخص مشاغب على متنها، وكسلاح للتعامل مع من لا يستوعب الكلمات اللطيفة ويفهم أكثر اللكمات العنيفة.

الجدير بالذكر ان شركة هونغ كونغ للطيران أعدت المضيفات للقتال بحسب نظام تابع لمصارعة الكونغفو يُطلق عليه اسم Wing Chun. وما يميز هذا النوع عن غيره هو انه الوحيد بين فنون القتال الشرقية، معد للنساء فقط وأعدته سيدة.

بالإضافة الى ذلك يمتاز Wing Chun عن غيره بأن الحركات القتالية المعتمدة فيه تسمح باستخدامها في الأماكن الضيقة، وبالطبع منها الطائرات.

بكل تأكيد سيكون في علم الكثير من الركاب ان مضيفات شركة "هونغ كونغ" اللواتي يكشفن عن أسنانهن بسرور وهن يبتسمن للركاب بلباقة، قادرات على ان يكشفن عن أنيابهن أيضاً في حال اقتضى الظرف وفي أي لحظة.

بالطبع لم يتم إخضاع المضيفات لهذه التدريبات للدفاع عن أنفسهن فحسب، وإنما للدفاع عن الركاب الذين قد يتعرضون لمضايقات يصعب التغلب عليها سلمياً.

ربما تؤدي إضافة هذه الخدمة الفريدة من نوعها في الجو بمضاعفة عدد الركاب الراغبين بالسفر في أجواء وبرفقة أشخاص يشعرون بالقرب منهم بالأمن التام. ويأمل الكثير من الركاب بعدم الاصطدام مع المضيفات كي لا يتغير الانطباع السائد عن جمالهن ورقتهن في التعامل معهم.

مؤتمر صحفي لوزير الخارجية الروسي