وفد فلسطيني يلتقي نتنياهو.. فرصة جديدة لتحريك المفاوضات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583223/

في ظل توقف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، تأتي الخطوة الفلسطينية بإرسال وفد رسمي للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لتثير التساؤل حول ماهية هذه الخطوة وأبعادها.

في ظل توقف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، تأتي الخطوة الفلسطينية بإرسال وفد رسمي للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لتثير التساؤل حول ماهية هذه الخطوة وأبعادها.

القيادة الفلسطينية اعتبرت أن اللقاء غير منفصل عن مسار الحملة الدبلوماسية التي تقوم بها القيادة الفلسطينية للحصول على اعتراف دولي بالدولة الفلسطينية، وأن الهدف من اللقاء يكمن في وضع الجانب الإسرائيلي أمام مسؤولياته عبر تسليمه رسالة سياسية توضح طبيعة الخروقات الإسرائيلية التي ارتكبت على مدار سنتي التفاوض والتي أدت في نهاية المطاف لتعثر العملية السلمية.

الرسالة الفلسطينية تأتي لتعيد التأكيد على تمسك الجانب الفلسطيني بحل الدولتين، لكنها في ذات الوقت توضح للجانب الإسرائيلي بأن الوضع الحالي غير قابل للديمومة، مما يقتضي تحركا فلسطينيا واسع النطاق في إطار الشرعية الدولية، ما لم تستجب الحكومة الإسرائيلية للمطالب الفلسطينية، وهو ما رأى فيه مراقبون خطوة تفتح الباب أمام احتمالات عدة.

حجب أموال الضرائب الفلسطينية ورفع وتيرة الإستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية هي بعض ردود الفعل التي تتوقعها الأطراف الفلسطينية بعد اللقاء، فيما تنوي القيادة الفلسطينية وضع إطار زمني لتلقي الرد من الجانب الإسرائيلي على ما تضمنته الرسالة، لتبدأ بعد ذلك في عملية رفع وتيرة العمل الدبلوماسي على الساحة الدولية، خاصة وأن الرد المنتظر من رئيس الوزراء الإسرائيلي سيكون حسب التوقعات الفلسطينية قائما على تحميل الفلسطينيين مسؤولية توقف المفاوضات وفرض شروط جديدة لإنجاح العملية السلمية، ما يعد خطوطا حمراء لدى الفلسطينيين.

المزيد في التقرير المصور.

الأزمة اليمنية