راسموسن: الناتو سيضمن نقل مسؤولية الأمن الى الأفغان أنفسهم

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58321/

أعلن أندرس فوغ راسموسن الأمين العام لحلف الناتو يوم السبت 20 نوفمبر/تشرين الثاني ان الحلف سيضمن نقل مسؤولية الأمن في أفغانستان الى الأفغان أنفسهم على مراحل. وقال راسموسن في افتتاح اعمال اليوم الثاني من قمة دول حلف الناتو في لشبونة ان عملية نقل المسؤوليات الأمنية في البلاد "منطقة بعد أخرى" الى القوات الأفغانية ستبدأ في مطلع عام 2011.

أعلن أندرس فوغ راسموسن الأمين العام لحلف الناتو يوم السبت 20 نوفمبر/تشرين الثاني ان الحلف سيضمن نقل مسؤولية الأمن في أفغانستان الى الأفغان أنفسهم على مراحل.
وقال راسموسن في افتتاح اعمال اليوم الثاني من قمة دول حلف الناتو في لشبونة ان عملية نقل المسؤوليات الأمنية في البلاد "منطقة بعد أخرى" الى القوات الأفغانية ستبدأ في مطلع عام 2011. وأضاف راسموسن ان الناتو سيظل في أفغانستان طالما استدعت الضرورة لذلك.

من جانب آخر أعلن وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيلي للصحفيين على هامش قمة لشبونة أن الحلف قرر عقد مؤتمر دولي حول الوضع في أفغانستان بمدينة بون الألمانية في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2011.

ومن المتوقع أن يوافق قادة دول حلف الناتو في اجتماعهم بلشبونة على خطة قائد قوات الحلف والقوات الامريكية في أفغانستان الجنرال ديفيد بترايوس التي تتضمن البدء في تسليم المهام الأمنية في بعض الولايات الافغانية مطلع العام المقبل للقوات الحكومية، وذلك ضمن استراتيجية الحلف الجديدة المتمثلة باستلام الأفغان المسؤولية الأمنية بشكل تام حتى عام 2014.
كما ستجري المصادقة في الوقت نفسه على خطة شراكة بعيدة الامد مع حكومة الرئيس كرزاي.

حركة طالبان: هزيمة الولايات المتحدة في أفغانستان لا مفر منها
من جانبها اعتبرت قيادة حركة طالبان في بيان نشر يوم السبت ان هزيمة الولايات المتحدة في أفغانستان على الصعيدين السياسي والعسكري لا مفر منها.
ولفتت الحركة في البيان الذي نقله الموقع الالكتروني المتطرف "صوت الجهاد" أن البيت الأبيض حدد يوليو/تموز المقبل كموعد اخير لبدء سحب قواته بعد "هزيمتها التامة".
وذكر البيان الذي صدر بمناسبة انعقاد قمة الناتو في لشبونة، أن واشنطن منذ 9 أشهر تبذل جهودا قصوى من أجل تحقيق تقدم ملموس في عمليتها العسكرية بولاية قندهار الأفغانية الا انها فشلت في كافة مبادراتها، ولجأت الى عمليات القصف العشوائي الذي تسبب بمقتل مدنيين أبرياء.
واضاف البيان أن فشل العمليات الأمريكية في أفغانستان قد أدى الى تراجع شعبية الرئيس الأمريكي باراك أوباما بنحو 46%، مضيفا أن المحتلين الأمريكيين سيضطرون للسير على نفس الطريق التي مرت بها القوات السوفيتية خلال حربها في أفغانستان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك