زعيم كوريا الشمالية يوعز بمناقشة الاصلاحات في البلاد

أخبار العالم

زعيم كوريا الشمالية يوعز بمناقشة الاصلاحات في البلاد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583165/

اصدر الزعيم الكوري الشمالي كيم جين أون تعليماته الى مرؤوسيه، للمباشرة في مناقشة الاصلاحات الاقتصادية، دون خوف من مناقشة حتى اساليب الادارة الراسمالية. افادت بذلك صحيفة "ماينيتي" اليابانية يوم 16 ابريل/نيسان، استنادا الى تصريحات مكتوبة للزعيم الكوري الشمالي.

اصدر الزعيم الكوري الشمالي كيم جين أون تعليماته بالمباشرة في بحث الاصلاحات الاقتصادية، دون خوف من مناقشة حتى اساليب الادارة الراسمالية. افادت بذلك صحيفة "ماينيتي" اليابانية يوم 16 ابريل/نيسان استنادا إلى تسجيلات لأقوال كيم جين اون وشهادات ممثلين عن حزب العمل الكوري الشمالي كانت قد حصلت عليها.

وزعمت الصحيفة، أن زعيم كوريا الشمالية أعلن خلال اجتماع عقد في 28 يناير/كانون الثاني، أن خبراء الاقتصاد في كوريا الشمالية لا يعلنون رأيهم بصراحة خوفا من اتهامهم بالانحراف الايديولوجي.

ونسبت الصحيفة الى الزعيم الكوري الجديد قوله: "عندما تطرح عليهم سؤالا حول اساليب ادارة الاقتصاد، لا يقولون أي شيء حتى إذا كانت لديهم وجهات نظر محددة، لانهم يخافون من انتقادهم بسبب ادخال الاساليب الرأسمالية في الادارة". وطالب كيم جين أون بمناقشة سبل تحسين الاوضاع الاقتصادية، وعدم مراعاة أي محاذير، مشيرا إلى أن المشكلة الاقتصادية الاساسية، تكمن في أن ادارة هذا القطاع، ليست مبنية على أي نظرية او حسابات علمية، بحسب الصحيفة.

ونقلت "ماينيتي" عن ممثل عن حزب العمل الكوري الشمالي قوله، إن كيم جين اون، اعطى توجيهاته باستخدام "كافة الطرق الاقتصادية المفيدة، صينية كانت أم روسية أم يابانية"، وقال في اجتماع عقد في 16 فبراير/شباط: "إن شعبنا يعيش حياة صعبة، ومع ذلك مازال يسير خلف الحزب. يجب علينا أن نوفر لشعبنا العظيم بضائع جيدة وحياة ثقافية، لكي يهتف دائما: يعيش حزب العمل الكوري".

وتعاني كوريا الشمالية صعوبات اقتصادية جمة إذ تشير معلومات الامم المتحدة إلى أن عدد السكان المحتاجين إلى مساعدات غذائية في كوريا الشمالية يبلغ حوالي 3 ملايين شخص.

صفحة أر تي على اليوتيوب