اختطاف سيدة سويسرية في مالي وظهور رهينتين فرنسيتين في تسجيل مصور

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583151/

قالت مصادر إن مسلحين خطفوا مواطنة سويسرية الاحد 15 ابريل/نيسان، في مدينة تمبكتو شمال مالي. كما اظهر تسجيل مصور رهينتن فرنسيتين اختطفا في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011.

قالت مصادر إن مسلحين خطفوا مواطنة سويسرية الاحد 15 ابريل/نيسان، في مدينة تمبكتو شمال مالي. كما اظهر تسجيل مصور رهينتن فرنسيتين اختطفا في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011.

وتشهد مناطق شمال مالي صراعا بين مجموعات اسلامية مسلحة والحكومة المركزية بهدف إقامة دولة مسقلة في الشمال.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن محمد ولد حسن، موظف في ادارة مدينة تمبكتو قوله، إن "بياتريس، وهي مواطنة سويسرية خطفت الاحد في تمبكتو على أيدي مسلحين".

وتؤكد المصادر أن هذه المرأة البالغة من العمر حوالى اربعين عاما مسيحية ناشطة في العمل الاجتماعي وتعيش منذ زمن طويل في تمبكتو.

وكانت هذه المواطنة السويسرية رفضت مغادرة المدينة اثر سقوطها في الاول من إبريل/نيسان بيد مجموعة "انصار الدين"  المدعومة من "تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي".

وفي نفس السياق اظهر شريط فيديو تم تسجيله في فبراير/ شباط مواطنين فرنسيين خطفا في نوفمبر/ تشرين الثاني 2011 في شمال مالي على يد تنظيم "القاعدة في المغرب الاسلامي"، وفق ما افاد صحافي من "فرانس برس" شاهد التسجيل السبت في واغادوغو عاصمة بوركينا فاسو.

وفي هذا الشريط المصور الذي سجل في 22 فبراير/ شباط وارسل الى سلطات بوركينا فاسو التي ارسلته بدورها الى الحكومة الفرنسية بواسطة مصدر امني، يظهر الرهينتان فيليب فيردون وسيرج لازاريفيتش اللذان اختطفا في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011 في هومبوري شمال شرق مالي.

وفي الشريط ايضا يقول فيردون بصوت واضح انه موجود "هنا في الصحراء مع "القاعدة في المغرب الاسلامي" في ظروف صعبة للغاية.

المصدر: بي بي سي + رويترز

فيسبوك 12مليون