حوافز ضريبية لاستغلال ثروات الجرف البحري الروسي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583059/

الجرف البحري لروسيا يخبئ ثروات ضخمة من النفط والغاز، تعول عليها الحكومة الروسية للحفاظ على المستويات المرتفعة الراهنة للإنتاج مستقبلاً.. لذا فقد طرحت جملة من الحوافز الضريبية لتشجيع الشركات على الخوض في مشروعات صعبة ومكلفة للتنقيب عن موارد الطاقة ضمن الجرف البحري للبلاد.

الجرف البحري لروسيا يخبئ ثروات ضخمة من النفط والغاز، تعول عليها الحكومة الروسية للحفاظ على المستويات المرتفعة الراهنة للإنتاج مستقبلاً.. لذا فقد طرحت جملة من الحوافز الضريبية لتشجيع الشركات على الخوض في مشروعات صعبة ومكلفة للتنقيب عن موارد الطاقة ضمن الجرف البحري للبلاد.

فقد كشف رئيس الوزارء الروسي فلاديمير بوتين عن جملة من الإجراءات التي تخططها الحكومة لتشجيع الشركات على العمل في كافة الجروف البحرية  التي تملكها البلاد، وأبرزها إعفاء الشركات من ضريبة تصدير الثروات المستخرجة.. انتظر قطاع النفط والغاز بتوق إجراءات الحكومة الرامية لجعل الاستثمار في الجروف البحرية ولا سيما في مياه البحار الشمالية مجدياً، نظراً للتكلفة الباهظة للتنقيب في تلك المناطق القطبية وصعوبته التقنية.. إلا أن البعض يعتقد أن الصورة لم تكتمل بعد.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.

توتير RTarabic