الرئيسة البرازيلية تنتقد السياسات النقدية للبلدان المتقدمة

مال وأعمال

الرئيسة البرازيلية تنتقد السياسات النقدية للبلدان المتقدمة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582864/

انتقدت الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف خلال لقائها مع الرئيس الأمريكي  باراك أوباما في واشطن في 9 أبريل/نيسان ، انتقدت السياسات النقدية الميسرة التي تواصل الدول المتقدمة انتهاجها.. وجددت دعوتها لوقف حرب العملات العالمية.

انتقدت الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف خلال لقائها الرئيس الأمريكي باراك أوباما في واشنطن في 9 أبريل/نيسان، انتقدت السياسات النقدية الاقراضية التي تواصل الدول المتقدمة انتهاجها.. وجددت دعوتها لوقف حرب العملات العالمية.

وحذرت الرئيسة البرازيلية من ان هذه السياسة النقدية التي تتبعها الدول المتقدمة، في إشارة واضحة لواشنطن، من شأنها ان تؤدي إلى انخفاض قيمة العملات في تلك البلدان، وبالتالي الى تفاقم احتمالات تباطؤ النمو في البلدان الأخرى. وتجدر الاشارة الى انها ليست المرة الأولى التي تتحدث فيها الرئيسة البرازيلية عن هذا الموضوع. ففي آذار الماضي، وصفت هذه الممارسات بأنها تسونامي النقد الدولي.

وقد جاء في البيان الختامي للمباحثات ان الجانبين ناقشا عددا من المسائل الثنائية والاقليمية والدولية واعربا عن ترحيبهما بالتطور العارم للاستثمارات المتبادلة والتجارة بين البلدين واكدا على اهمية تشجيع النشاط الرامي الى زيادة تلك الاستثمارات وتطوير التبادل التجاري.

ويذكر ان حجم تبادل التجاري بين الولايات المتحدة والبرازيل بلغ في العام الماضي  74 مليار دولار.

توتير RTarabic