مصادر: تحرك برلماني لمنع رموز النظام المصري السابق من تولي مناصب قيادية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582815/

قال مصدر في مجلس الشعب المصري ان لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في المجلس اقرت تشريعا جديدا يمنع رموز النظام السابق من تولي مناصب قيادية، مما قد يؤدي الى ابعاد عدد من مرشحي الرئاسة من السباق الانتخابي.

افادت وكالة "رويترز" للانباء يوم الاثنين 9 ابريل/نيسان نقلا عن مصدر في مجلس الشعب المصري بان لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في المجلس اقرت تشريعا جديدا يمنع رموز النظام السابق من تولي مناصب قيادية، مما قد يؤدي الى ابعاد عدد من مرشحي الرئاسة من السباق الانتخابي.

وقال المصدر ان هذا التشريع يقضي بانه "لا يجوز لمن عمل خلال السنوات الخمس قبل تنحي الرئيس السابق في 11 فبراير/شباط عام 2011 في أي وظيفة قيادية بالحكومة أو مؤسسة الرئاسة أو احدى المؤسسات الامنية، وكذلك من كان نائبا بمجلسي الشعب والشورى عن الحزب الوطني الديمقراطي المنحل في تلك الفترة، أن يقبل ترشحه رئيسا للجمهورية أو يعمل نائبا للرئيس أو رئيس الوزراء أو وزيرا لمدة عشر سنوات تحتسب من تاريخ التنحي".

هذا وكانت وكالة "يو بي اي" قد نقلت في وقت سابق من هذا اليوم عن مصدر في حزب "الوسط" المصري قوله ان اعضاء اللجنة المذكورة ناقشوا في اجتماع لهم مشروع قانون تقدم به النائب عصام سلطان ممثل الهيئة البرلمانية  لحزب "الوسط"، يقضي بتعديل بعض احكام القانون الخاص بانتخابات رئيس الجمهورية "بما يحول دون ترشح رموز النظام السابق للانتخابات الرئاسية المصرية".

واضاف المصدر ان مجلس الشعب سينظر في مشروع القانون بعد ان تقره لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية.

وكانت لجنة الاقتراحات والشكاوى قد وافقت على مشروع القانون هذا في وقت سابق من هذا اليوم.

يذكر انه في حال اقر مجلس الشعب المصري مشروع القانون المذكور، فسيحرم ذلك عددا من مرشحي الرئاسة من حق المشاركة في الانتخابات، وأبرزهم عمر سليمان نائب الرئيس السابق، مدير المخابرات العامة المصرية السابق واحمد شفيق رئيس الوزراء المصري الاسبق وعمرو موسى وزير الخارجية الاسبق.

المصدر: "رويترز"، "يو بي اي"

الأزمة اليمنية