ريما فقيه من بوديوم الجمال الى حلبة المصارعة

متفرقات

ريما فقيه من بوديوم الجمال الى حلبة المصارعة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582784/

وقّعت ملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية لعام 2010 اللبنانية الأصل ريما فقيه عقداً مع الاتحاد الدولي للمصارعة الترفيهية WWE. وبدأت فقيه بتلقي التدريبات اللازمة على يد مجموعة من المصارعين المحترفين مثل ستون كولد وجون سينا، وذلك في إطار الإعداد لمشاركتها في موسم لـ "راسل مانيا" المقبل.

وقّعت ملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية لعام 2010 اللبنانية الأصل ريما فقيه عقداً مع الاتحاد الدولي للمصارعة الترفيهية WWE. وبدأت فقيه بتلقي التدريبات اللازمة على يد مجموعة من المصارعين المحترفين مثل ستون كولد وجون سينا، وذلك في إطار الإعداد لمشاركتها في موسم لـ "راسل مانيا" المقبل.

 وقد ظهرت صور لريما فقيه تجمعها بمصارعات محترفات في WWE مثل التوأم بيلا وأليشا فوكس وروزا وغيرهن. وحول تحولها من عالم استعراض الجمال الى استعراض القوة أعربت الحسناء اللبنانية عن ثقتها باقتحام حلبة المصارعة، بعد ان نجحت بإثبات نفسها كجميلة الجميلات في أمريكا بتتويجها ملكة عليهن في بلدها الجديد.

ويبدو ان ظهور ريما فقيه كضيفة شرف لمدة شهرين متتالين لتكريم نجوم WWE، جعلها تشعر بأنها قادرة على المنافسة في هذا المجال أيضاً وتحقيق نتائج مرضية.

يُذكر ان فقيه شاركت في أحد عروض "تاف إيناف" للمصارع ستيف أوستين، كما انها شاركت في معسكر مغلق مع مصارعين ومصارعات الاتحاد الدولي للمصارعة الترفيهية.

ريما فقيه أول فتاة عربية  تفوز بتاج الجمال الأمريكي. وتفوقت ريما وكانت تبلغ من العمر آنذاك العمر 24 عاما على 50 متسابقة أخرى من كافة الولايات الأمريكية في المرحلة النهائية من المسابقة، التي جرت ليلة الأحد 16 مايو/أيار في مدينة لاس فيغاس. وقد شاركت ريما الحاصلة على لقب ملكة جمال لبنان في الولايات المتحدة في عام 2008، ضمن مسابقة 2010 ممثلة لولاية ميتشغان. وُلدت ريما فقيه في بلدة صريفا الواقعة بجنوب لبنان، وغادرت إلى الولايات المتحدة عندما كانت طفلة صغيرة بعمر 7 سنوات، ثم درست وعاشت في ديربورن بولاية ميتشغان.

الجدير بالذكر أيضاً ان ريما فقيه سجلت اسمها في التاريخ كأول حسناء مسلمة مثلت بلادها (أمريكا) في مسابقة جمال الكون 2010 وهي صائمة.