اوباما: الولايات المتحدة لن تترك افغانستان بعد عام 2014

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58273/

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما ان الولايات المتحدة "لن تترك افغانستان" بعد انجاز عملية نقل الصلاحيات الامنية الى سلطاتها عام 2014. واكد ان قمة الناتو في لشبونة ستصيغ موقفا مشتركا لتفعيل المرحلة الانتقالية لنقل المسؤولية عن ضمان الامن في افغانستان الى سلطات البلد.

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما ان الولايات المتحدة "لن تترك افغانستان" بعد انجاز عملية نقل الصلاحيات الامنية الى سلطاتها عام 2014.
واكد الرئيس الامريكي الذي وصل الى لشبونة يوم 19 نوفمبر/تشرين الثاني للمشاركة في قمة الناتو في حديث لصحيفة "بوبليكو" ان القمة ستصيغ موقفا مشتركا لتفعيل المرحلة الانتقالية لنقل المسؤولية عن ضمان الامن في افغانستان الى سلطات البلد. وستطرح امام الرئيس حامد كرزاي هدف اتمام هذه المسيرة في عام 2014.
وقال اوباما "حتى في حال بدء تقليص قوات الناتو في افغانستان ونقل الصلاحيات الامنية (الى الجانب الافغاني) في يوليو/تموز العام القادم، تنوي بلدان الحلف والولايات المتحدة اقامة تحالف استراتيجي مع هذا البلد ولن تتركه ومشاكله".
ويذكر ان المسألة الافغانية ستناقش في اطار القمة خلال مؤتمر موسع بمشاركة قادة بلدان الحلف والدول التي تدخل في الائتلاف الدولي في افغانستان.
وستصبح المسألة الافغانية احد اهم المواضيع خلال قمة مجلس "روسيا ـ الناتو" التي ستعقد السبت ـ 20 نوفمبر.  
واكد مندوب روسيا لدى الناتو دميتري روغوزين في عشية القمة ان "روسيا تهتم بافغانستان مستقرة، ولذلك مستعدة للتعاون الوثيق مع الناتو في هذا الاتجاه".
ومن جانبها اعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون في لشبونة خلال مؤتمر صحفي في ختام مباحثاتها مع نظيرها البرتغالي لويش امادو ان الولايات المتحدة ستواصل دعمها للسلطات الافغانية على المسار المدني.     
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك