جويس باندا تؤدي اليمين الدستورية في مالاوي لتصبح أول رئيسة للجمهورية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582728/

أدت جويس باندا نائبة رئيس جمهورية مالاوي اليمين الدستورية لتكون أول رئيسة للبلاد في أعقاب وفاة الرئيس بينجو وا موتاريكا. وقالت باندا في كلمة قصيرة بعد مراسم أداء اليمين في البرلمان، إنها ستعقد اجتماعا لمجلس الوزراء، ودعت شعب مالاوي إلى التمسك بالوحدة.

أدت جويس باندا نائبة رئيس جمهورية مالاوي اليمين الدستورية لتكون أول رئيسة للبلاد في أعقاب وفاة الرئيس بينجو وا موتاريكا. وقالت باندا في كلمة قصيرة بعد مراسم أداء اليمين في البرلمان، إنها ستعقد اجتماعا لمجلس الوزراء، ودعت شعب مالاوي إلى التمسك بالوحدة.

وظهرت باندا (61 عاما) في وقت سابق في مؤتمر صحفي لتبدد المخاوف بشأن وقوع نزاعات في نقل السلطة، واعلنت الحداد 10 ايام على موتاريكا الذي حكم البلاد منذ عام 2004. ومن المتوقع ان تدير باندا البلاد حتى موعد الانتخابات المقررة في عام 2014.

وتعتبر الرئيسة الجديدة ناشطة بارزة في مجال حقوق المرأة. ونالت باندا شهرة دولية لعملها في مجال تعليم الفتيات الفقيرات. ودخلت إلى العمل السياسي في عام 1999 وذلك بعد فوزها بمقعد في مجلس النواب. وعينت بعدها وزيرة للمساواة بين الجنسين، وفي عام 2006 عينها موتاريكا وزيرة للخارجية.

واختارها موتاريكا في عام 2009 للترشح معه عن منصب نائب الرئيس إلا إنها اختلفت معه فيما بعد وأدى ذلك إلى استبعادها من "الحزب الديمقراطي التقدمي"، فانتقلت بعد ذلك للمعارضة. وحاول موتاريكا إقالتها من منصبها عن طريق حصوله على حكم بذلك من المحكمة العليا إلا إنه فشل في ذلك.

وفي مؤشر على التأييد الذي تتمتع به في الاوساط السياسية دعا زعماء المعارضة الى الاسراع باداء اليمين. كما اعرب نحو 20 من اعضاء المجلس الوطني الحاكم من الحزب الديمقراطي التقدمي الذي كان يتزعمه موتاريكا عن دعمهم لها.

المصدر: وكالات

صفحة أر تي على اليوتيوب