"آي فون" و"آي باد" مقابل كلية

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582689/

نقلت وكالة أنباء "شينخوا" الصينية ان مراهقا صينيا في الـ17 من العمر قام ببيع كليته من أجل الحصول على أموال تكفي لشراء هاتف نقال من طراز "آي فون" وجهاز "آي باد" اللوحي.

نقلت وكالة أنباء "شينخوا" الصينية ان مراهقا صينيا في الـ17 من العمر قام ببيع كليته من أجل الحصول على أموال تكفي لشراء هاتف نقال من طراز "آي فون" وجهاز "آي باد" اللوحي.

وأوضحت الوكالة ان الفتى الذي أقدم على هذه الخطوة يسكن في مقاطعة آنهوي شرق الصين التي تعد من أكثر اقاليم البلاد فقرا. ولم يجد الصبي اموالا تكفي لشراء الاجهزة التي طالما حلم بها. الا ان مجموعة من المحتالين وعدته بدفع الاموال اللازمة مقابل كليته.

وبعد خضوعه لعملية استئصال الكلية حصل المراهق على الاموال وتمكن من شراء "آي فون" و"آي باد"، الا انه يعاني حاليا من القصور الكلوي. واكتشف الأمر عندما سألت والدة المراهق عن الاموال التي اشترى مقابلها الاجهزة الغالية، فاعترف ببيع كليته.

وذكرت الوكالة انه تم اعتقال خمسة أشخاص، وهم يواجهون حاليا تهمة التسبب بالضرر الجسدي للمراهق. وقد تبين ان أحد المتهمين نال أكثر من 200 ألف يوان (نحو 35 ألف دولار) عن تنظيم عملية بيع الكلية. ودفع الرجل 22  ألف يوان الى الفتى ووزع الاموال المتبقية بين الجراح الذي نفذ عملية استئصال الكلية والمتهمين الثلاثة الآخرين. هذا ولا يذكر الشخص الذي بيعت له الكلية.